الرابطة المحمدية للعلماء

ندوة دولية حول “أنثروبولوجيا المغرب والمغرب العربي” بالصويرة

تحتضن مدينة الصويرة، ما بين 8 و10 شتنبر الجاري، ندوة دولية حول “أنثروبولوجيا المغرب والمغرب العربي” ينظمها مركز جاك بيرك للدراسات في العلوم الإنسانية والاجتماعية بالمغرب.

وأوضح المنظمون أن الندوة، التي ستجمع حوالي 50 باحثا من شمال إفريقيا وأوروبا وأمريكا، تتوخى وضع حصيلة لأنثروبولوجيا المغرب الكبير خلال القرن الماضي وإثارة الانتباه إلى الأعمال المعاصرة العديدة التي أبرزت غنى الثقافات (الدينية والموسيقية واللغوية والقانونية والحضرية) التي تحرك شمال إفريقيا بمجملها.

وستتميز التظاهرة بتكريم الفيلسوف الفرنسي جورج لاباساد الذي وضع، قبل أزيد من 30 سنة، برنامجا للأبحاث يحمل إسم “كلمات الصويرة” لجمع وتحليل أغاني البحارة والصناع التقليديين وزوايا المدينة .

ويتضمن برنامج الندوة عدة محاضرات حول “جورج لاباساد، مسار أنثروبولوجي متميز، من بيارن إلى الصويرة”، و”أنثروبولوجيا المغرب: من ازدهار القرن 20 إلى تقهقر القرن 21؟”، و”المسارات الأنثروبولوجية ما بعد الحرب: 50 سنة من أنثروبولوجيا المغرب العربي”، و”تدريس الأنثروبولوجيا في المغرب العربي اليوم: فوائد ومقترحات”.

كما يشمل البرنامج تنظيم ورشات حول مواضيع تهم بالخصوص “الأنثروبولوجيا الدينية”، “الموسيقى الإثنية بالمغرب/التراث اللامادي”، و”الأنثروبولوجيا القانونية/المعايير”، و”أنثروبولوجيا العوالم المعاصرة”.

وتكمل الشق الأكاديمي أنشطة أخرى ذات طابع فني، منها معرض للصور حول “التراث اليهودي بالصويرة وتأنيس المقابر” للمصور الفوتوغرافي ريشارد زيبولون، وأمسية حول موسيقى كناوة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق