الرابطة المحمدية للعلماء

منظمة العفو تفضح التمييز ضد المسلمين في الغرب

استنكرت منظمة العفو الدولية في تقرير “التمييز” ضد المسلمين في دول أوروبية مثل فرنسا وبريطانيا، وأدانت توظيف الأحكام المسبقة ضد المسلمين لتحقيق مصالح سياسية.

وفي تقريرها الذي يركز على فرنسا وبلجيكا وهولندا وإسبانيا وسويسرا، دعت منظمة العفو الدولية الحكومات الأوروبية إلى العمل أكثر لمواجهة السلوك السلبي الجاهز ضد المسلمين والذي يؤجج التمييز وخصوصا في المؤسسات التعليمية وأماكن العمل.

وفي هذا السياق، قال ماركو بيروليني من منظمة العفو “بدلا من التصدي لهذه الأحكام المسبقة، فإن الأحزاب السياسية تعمل بدنوٍّ على تشجيعها أثناء سعيها وراء أصوات الناخبين”، وأضاف “نساء مسلمات يعانين من رفض تشغيلهن وتُمنع شابات من الذهاب إلى المدرسة لمجرد أنهن يرتدين ملابس تقليدية مثل الحجاب، كما يمكن تسريح رجال من عملهم لأنهم يطلقون لحاهم كما هو معمول به لدى المسلمين”.

وقال “التشريع الأوروبي في هذا المجال يبدو غير فاعل، لأننا نشهد معدلا مرتفعا جدًّا للبطالة في صفوف المسلمين ولاسيما لدى المسلمات من أصل أجنبي”.

وكانت المديرة التنفيذية للجمعية العربية الأمريكية في نيويورك ومديرة الدفاع الوطني للشبكة الوطنية للجاليات العربية الأمريكية ليندا صرصور قد طالبت بالوصول إلى صيغة تفاهم بشأن مكافحة التعصب الذي يمارس ضد المسلمين في الولايات المتحدة وأخذ موقف واضح ضده وشجبه.

عن موقع مفكرة الإسلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق