الرابطة المحمدية للعلماء

منظمة أمريكية: المغرب يسير قدما بفضل الدور الريادي لجلالة الملك محمد السادس

أكد رئيس منظمة (أميديست) الأمريكية، السفير السابق تيودور قطوف، أن المغرب يسير، بفضل الدور الريادي الذي يضطلع به صاحب الجلالة الملك محمد السادس، على طريق تكريس أهداف الألفية للتنمية.

وأوضح قطوف، في مقال تحليلي نشر على موقع (يور ميدل إيست.كوم)، أن “جلالة الملك جعل التنمية الاجتماعية والبشرية بالمغرب في مقدمة أولوياته”، مستدلا على ذلك بالخطاب الملكي الأخير بمناسبة الذكرى ال 60 لثورة الملك والشعب.
وأبرز قطوف أن “صاحب الجلالة يعتبر التعليم لبنة أساسية لتحقيق مواطنة فاعلة، وحجر الزاوية لإرساء التضامن الأسري”، مذكرا بأن جلالة الملك قدم في خطابه للأمة عناصر تمتح من حياته الشخصية، باعتباره “أبا يكن، كجميع الآباء، كل الحب لأبنائه”.

وأشار كاتب المقال إلى أن جلالة الملك وضع، في سياق هذه السياسة الملكية الحريصة على تحقيق صلاح المواطنين، “التعليم في صلب التنمية الاجتماعية والبشرية لاقتناعه العميق بأنه يؤثر بشكل ملموس في القيم التي تعود بالنفع على الأسرة بمختلف مكوناتها”.

وخلص رئيس (أميديست)، وهي منظمة أمريكية غير ربحية تعنى ببرامج التكوين والتبادل التربوي وتطوير الخدمات بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا (مينا)، إلى أن الرسالة التي تضمنها الخطاب الملكي الأخير بمناسبة الذكرى ال60 لثورة الملك والشعب كان لها “صدى خارج المغرب”، كما أبرزت “العزم القوي” لجلالة الملك للسير قدما نحو تطوير هذا القطاع الحيوي والضروري لتحقيق التنمية البشرية والرفاه للمواطنين.

و.م.ع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق