الرابطة المحمدية للعلماءأخبار متنوعة

منتدى كرانس مونتانا يختار شباب مغاربة من بين قادة المستقبل

تم، على هامش منتدى كرانس مونتانا بالداخلة، اختيار 30 من الشباب، من بينهم تسعة مغاربة يمثلون مختلف الأقاليم الجنوبية، كقادة المستقبل لسنة 2017، وذلك خلال هذا الحدث ذي الصيت العالمي، الذي تحتضنه مدينة الداخلة، للمرة الثالثة على التوالي، من 16 إلى 21 مارس الجاري، حول موضوع “إفريقيا والتعاون جنوب/جنوب”.

ويمثل هؤلاء القادة الشباب، المنحدرين من إفريقيا والعالم العربي وأوروبا الشرقية وآسيا الوسطى وأمريكا الجنوبية والشرق الأقصى، مؤسسات حكومية، ومقاولات ومنظمات غير حكومية، وكذا عالم الفن والسينما ومجالات الموضة والصحافة وحقوق الإنسان.

ويأتي اختيار قادة المستقبل الجدد بناء على نجاحهم المهني الاستثنائي وتجربتهم في مجال القيادة داخل مجالات اشتغالهم، وخاصة قطاع المقاولات ومجالات التدبير داخل مؤسسات وإدارات حكومية.

واستفاد القادة الجدد من الدعم المقدم من قبل منتدى كرانس مونتانا العالمي، من أجل تقوية قدراتهم وشبكة تواصلهم على المستويين الجهوي والدولي في إطار التعاون جنوب/جنوب، الذي ما فتئ المنتدى يشجعه باعتباره يشكل بعدا أساسيا من أجل حوار دولي متجدد.

ويلتقي بالداخلة نحو 900 مشارك بمناسبة هذه الدورة، المنظمة حول موضوع “نحو إفريقيا جديدة للقرن الواحد والعشرين.. الاستقرار، التماسك والتضامن من أجل تنمية مستدامة والدور الجوهري للمغرب في إفريقيا”.

ويشكل الأمن الغذائي والفلاحة المستدامة المحور الأساسي لهذه الدورة السنوية لمنتدى كرانس مونتانا، إذ تمت مناقشة هذا المحور خلال ندوة من مستوى عال سيتم خلالها عرض السياسات المبتكرة التي قرر المغرب تقاسمها مع شركائه الأفارقة. وتم التطرق، أيضا، إلى مواضيع من قبيل الصحة العمومية، والطاقات المتجددة، وتدبير الموارد الطبيعية، والصناعات البحرية ودور الشباب والنساء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق