الرابطة المحمدية للعلماء

ممثلة في الفيلم المسيء ترفع دعوى قضائية ضد منتجه

أقامت الممثلة، سيندي لي جارسيا التي شاركت في فيلم “براءة المسلمين” الذي أثار أعمال عنف دموية في دول عربية وإسلامية عدة، دعوى في لوس انجليس ضد المنتج نقولا باسيل نقولا، بتهمة انتهاك الحياة الخاصة والاحتيال والافتراء والرغبة في الإساءة، مؤكدة أنه تم تضليلها حول نوايا الفيلم.

وتقدمت غارسيا التي لعبت بطلة الفيلم، بالدعوى أمام المحكمة العليا في لوس انجليس ضد نقولا القبطي البالغ من العمر 55 سنة والمقيم قرب لوس انجليس.

ورفعت غارسيا أيضا دعوى على موقع “يوتيوب” التابع لـ”غوغل” لبثه مقتطفات من الفيلم، وقالت إن الممثلين في الفيلم، شاركوا في التصوير من دون معرفة نيته الحقيقية.

وكتبت في الدعوى أن “باسيل أكد أن فيلم “براءة المسلمين” هو فيلم مغامرات يدور حول مصر القديمة”، لكن جارسيا اكتشفت في نهاية الأمر أنه فيلم مختلف تماماً وأن حياتها أصبحت في خطر، كما أضافت في الدعوى التي تقول “إنها تتعرض لتهديدات خطيرة بالقتل وتخاف على حياتها وحياة المحيطين بها”.

وتطالب الممثلة القضاء الأمريكي، بسحب الفيديو نهائيًا عن موقع “يوتيوب” مؤكدة أنها تعاني من انهيار وأنها ستواجه صعوبات مالية وكذلك “ما يمكن أن يقضي على مسيرتها وسمعتها”.

جدير بالذكر أن نقولا الذي استمعت الشرطة إلى أقواله، خرج حرًا ويعيش منذ ذلك الحين مع عائلته في مكان سري.

مفكرة الإسلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق