الرابطة المحمدية للعلماء

ملتقى تربوي حول استخدام التكنولوجيات الحديثة لتعليم القرآن الكريم

تعقد المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، والهيئة الخيرية الإسلامية العالمية التي يوجد مقرها في الكويت، الملتقى القرآني التربوي لإعداد وثيقة مرجعية حول الضوابط العلمية والتقنية والشرعية لتعليم القرآن الكريم باستخدام التكنولوجيات الحديثة، وذلك في العاصمة الأردنية عمّان خلال الفترة من 18 إلى 21 يونيو الجاري.

ويشارك في هذا الملتقى التربوي الذي يعقد بمناسبة الاحتفاء بالذكرى الثلاثين لتأسيس الإيسيسكو، اثنان وعشرون إطاراً تربوياً من الدول الأعضاء التالية: الأردن، والبحرين، وتونس، والجزائر، والسودان، وسلطنة عمان، وفلسطين، وقطر، والعراق، والكويت، وليبيا، ومصر، واليمن، ويؤطرهم ثلاثة خبراء في تعليم القرآن الكريم.

ويهدف هذا الملتقى إلى تشخيص واقع استخدام التكنولوجيات الحديثة في خدمة القرآن الكريم وتعليمه، والتعرف على المبادرات الناجحة للمجامع الإسلامية المهتمة بطباعة ونشر وتعليم القرآن الكريم في ضبط النص وحفظه وتعليمه باستخدام التكنولوجيا الحديثة، وبلورة تصور لوثيقة مرجعية للضوابط العلمية والتربوية والفنية لاستخدام التكنولوجيا الحديثة في تعليم القرآن الكريم وطباعته ونشره، وتوعية المسؤولين والمهتمين بالدراسات القرآنية تعليماً وبحثا،ً بأهمية هذه الأسس المعيارية في الاستخدام الرشيد للتكنولوجيا الحديثة في تحفيظ القرآن الكريم وتعليم علومه، وتشجيع التواصل بين المختصين في مجال تعليم القرآن الكريم بالوسائط الاتصالية الحديثة، وتبادل الخبرات والتجارب فيما بينهم.

موقع الإيسيسكو

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق