الرابطة المحمدية للعلماء

مكتبة الإسكندرية تناقش المشروعات البحثية والرقمية

عقد مجلس أمناء مكتبة الإسكندرية اجتماعه السنوي الرابع عشر أخيرا، ويضم المجلس شخصيات مصرية وعربية وعالمية.

ومن أبرز ما تناوله الاجتماع، وفقا لما جاء في موقع مصرس، المشروعات البحثية والرقمية بمكتبة الإسكندرية، ومن أهمها المكتبة الرقمية العربية وذاكرة مصر المعاصرة وبرنامج الدراسات القبطية.

واستعرض مجلس الأمناء دور قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالمكتبة في تطوير المكتبة الرقمية العربية بمكتبة الإسكندرية، كما استعرض مجلس أمناء مكتبة الإسكندرية التطورات الخاصة بمشروع موسوعة الحياة، الذي تشارك فيها مكتبة الإسكندرية كشريك أساسي، والذي وصل عدد صفحاته إلى أكثر من ثلاثة ملايين صفحة، وتضم كل صفحة منها معلومات وصور عن نوع من الأنواع المختلفة للكائنات الحية.

ويهدف مشروع “موسوعة الحياة” الدولي، والذي انطلق سنة 2007 بدعم من عدد من المؤسسات الرائدة حول العالم، إلى جمع وتوثيق معلومات عن كافة أنواع الكائنات الحية على الأرض، من نباتات وحيوانات وكائنات دقيقة، والتي يقدر عددها بحوالي مليون و900 ألف نوع، وإتاحتها مجانا على الأنترنت للعلماء والباحثين والطلبة والمعلمين والجمهور العام.

وتعد مكتبة الإسكندرية الشريك العربي الوحيد في المشروع، حيث تعمل لتكون حلقة الوصل بين موسوعة الحياة والجمهور العربي من خلال ترجمة المحتوى الأصلي في موسوعة الحياة إلى العربية بواسطة مجموعة من المترجمين والعلماء المتخصصين في مجال التنوع الحيوي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق