الرابطة المحمدية للعلماء

معهد العالم العربي: التظاهرة الكبرى حول المغرب تعد الأكثر إقبالا ف تاريخ المعهد

علم لدى معهد العالم العربي بباريس أن التظاهرة الكبرى حول المغرب التي سجلت لحد الآن توافد سبعين ألف زائر تعد الأكثر إقبالا من لدن الزوار في تاريخ المعهد.

وأضاف مصدر في المعهد أنه أمام النجاح الكبير الذي حققه معرض (المغرب المعاصر) سواء لدى الجمهور أو في أوساط الإعلام، قرر المعهد تمديده إلى غاية فاتح مارس المقبل.

ومكنت هذه التظاهرة، التي كان مقررا أن تستمر إلى غاية 25 يناير الجاري، من اكتشاف وإعادة اكتشاف جوانب عديدة لمغرب متحرك ومبدع ومتحول.

إذ من خلال مساحة 2500 متر مربع وعبر كافة أروقة المعهد، تكشف هذه التظاهرة الحدث، التي لم يسبق أن خصص مثلها لبلد أجنبي، عن أعمال أزيد من 80 فناناº من تشكيليين ومصممين ومخرجين ومهندسين معماريين ومبدعين في مجال الموضة، ممثلين لتيارات فنية متعددة تجسد التنوع الثقافي واللغوي والإثني والديني للمغرب.

ويشمل برنامج هذه التظاهرة، التي تتيح التعرف على غنى وتنوع المشهد الثقافي المغربي المعاصر، حفلات موسيقية مغربية تلبي جميع الأذواقº من موسيقى كلاسيكية وموسيقى تقليدية وشعبية إلى الروك والراب والهيب هوب، فضلا عن أربع حفلات للرقص.

كما يشتمل البرنامج على عروض لأفضل الأفلام المغربية، ومحاضرات وندوات حول مواضيع متنوعة تهم التنوع اللغوي والتصوف والدين والمجتمع المدني والمسألة النسائية ووسائل الإعلام والأدب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق