الرابطة المحمدية للعلماء

مشروع طفل الأكياس على طاولة خبراء المناخ في الدوحة

عرض مؤتمر الأمم المتحدة للتغير المناخي في جلسته الافتتاحية بداية الأسبوع الجاري في الدوحة، فيلما حول طالب هندي مقيم في الإمارات يقوم بتحويل أوراق الصحف القديمة إلى أكياس صالحة للاستعمال بهدف التخلص من الأكياس البلاستيكية.

ويناقش المؤتمر عدة موضوعات أبرزها اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية للتغير المناخي وبروتوكول كيوتو الملحق بهذه الاتفاقية وخطة عمل بالي واتفاقيات كانكون في المكسيك بشأن المكافحة الجماعية للتغير المناخي وسيكون الطالب عبدالمقيت عبدالمنان 11سنة الملقب بطفل أكياس الورق الطفل الوحيد الذي تم اختياره من بين أطفال العالم لعرض تجربته أمام هذا الحشد العظيم من كبار مسئولي العالم.

ولهذا الغرض فقد أوفدت اللجنة المختصة بتنظيم المؤتمر فريقا سينمائيا إلى أبوظبي حيث صور فيلما مدته 16دقيقة حول تجربة عبدالمقيت الذي يدرس في إحدى مدارس الإمارة ويشغل أوقات فراغه في إعادة تدوير الصحف والكراتين القديمة حفاظا على البيئة النظيفة.

وكان طفل ” أكياس الورق ” قام خلال فترة سابقة بعملية تدوير لإنتاج أربعة آلاف كيس من أوراق الصحف القديمة كبديل للأكياس البلاستيكية مساهمة منه في “حملة الإمارات خالية من الأكياس البلاستيكية”.

كما زار خلال سنتين عددا من بلدان العالم وتنظيم أكثر من 60 ورشة عمل في هذه الدول للتعريف بطريقته في تدوير الورق القديم والتشجيع على الإقبال على هذه “التكنولوجيا” التي توفر المال وتنظف المكان وتحافظ على الصحة والبيئة.

ويعيش الطالب وأسرته فرحة كبيرة منذ أن تسلمت نهاية شهر أكتوبر الأول رسالة من اللجنة الفرعية المنظمة للمؤتمر تؤكد “اختياره كطفل ابتكاري وملهم وتصوير تجربته سينمائيا لعرضها في المؤتمر لإلهام قادة العالم والمشاركين في المؤتمر”.

وكان الطالب عبدالمقيت بدأ فكرته في الثاني من شهر فبراير سنة 2010 بجمع أوراق الصحف المستعملة والأكياس القوية “الكرتون” وبطاقات التهاني والأعراس والمناسبات الأخرى وعمل على تدويرها إلى أكياس صديقة للبيئة دعما منه لمبادرة حكومة الإمارات في التخلص من الأكياس البلاستيكية ذات الأثر السلبي على البيئة والصحة العامة.

ميدل إيست أونلاين بتصرف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق