الرابطة المحمدية للعلماء

مجلة إسبانية تشيد بالعلاقات المغربية الإسبانية

أشادت مجلة “أتلايار إنتري دوس أوراياس”٬ التي صدر العدد الأول منها أخيرا بمدريد، بالعلاقات المغربية الإسبانية، مؤكدة أن هذه العلاقات تتميز “حاليا بالاحترام والالتزام المتبادلين”.

وأوضح مدير هذه المجلة، خافيير فرنانديز أريباس٬ في افتتاحية بعنوان “جيواستراتيجية”٬ وفقا لما جاء في وكالة المغرب العربي للأنباء، أن البلدين “يمران في الوقت الراهن بمرحلة تتميز بالاحترام والالتزام٬ متجاوزين بالتالي الصور النمطية بين شعوب الضفتين”.

واعتبر أريباس٬ وهو صحفي إسباني له خبرة واسعة في القضايا المغاربية٬ أن الاجتماع من مستوى عال٬ الذي احتضنته الرباط في أكتوبر الماضي٬ والزيارات الأخيرة المتبادلة بين مسؤولي البلدين أعطت دفعة جديدة للعلاقات بينهما.

وأشار كاتب الافتتاحية إلى أن علاقات التعاون القائمة بين الرباط ومدريد مكنت إسبانيا من أن تصبح٬ خلال سنة 2012 الشريك الاقتصادي الأول للمغرب بصادرات تجاوزت 4.8 مليار أورو.

وتعرض العدد الأول من مجلة “أتلايار إنتري دوس أوراياس”٬ لمجموعة من القضايا الإقليمية والدولية٬ كما تضمن مقالات لإعلاميين مغاربة وإسبان حول العلاقات بين البلدين٬ وحوارا مع وزير السياحة لحسن حداد.

واشتمل العدد الأول٬ الذي زين غلافه بصورتين لصاحب الجلالة للملك محمد السادس والعاهل الإسباني الملك خوان كارلوس٬ أيضا٬ على تحاليل للأحداث السياسية والاقتصادية والاجتماعية والرياضية ببلدان حوض البحر الأبيض المتوسط.

وأوضح ناشرو هذه المجلة٬ التي ستصدر قريبا نسختها باللغة الفرنسية٬ أنها تتوخى بالأساس أن تصبح جسرا للتواصل والتناظر ولتبادل المعارف٬ وفضاء للتفاهم بين الثقافتين، مضيفين في ورقة تقديمية٬ أن هدفهم الرئيسي هو “تحسين التفاهم المتبادل بين إسبانيا والمغرب العربي وبين الاتحاد الأوروبي وإفريقيا”٬ من خلال افتتاحيات وتعاليق ومقابلات ومقالات وتقارير وتغطيات للأحداث ببلدان المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق