الرابطة المحمدية للعلماء

متحف يرصد 13 قرنا من تاريخ الفنون الإسلامية

أفادت وكالة المغرب العربي للأنباء، أن متحف نيويورك “متروبوليتان ميوزيوم”، الذي فتح أبوابه أخيرا أمام الزوار، قدم إحدى أجمل وأكمل المجموعات من التحف التي ترصد 13 قرنا من تاريخ الفنون الإسلامية وضمنها صحن دار مغربية يعود إلى القرون الوسطى.

وذكرت الوكالة أنه بعد ثماني سنوات من الترميم، أفسح الجناح الذي يضم نحو 15 رواقا عن حوالي 1200 تحفة ومخطوطة وعملا فنيا اختيرت من بين 12 ألف قطعة متواجدة في مجموعات المتحف تجسد كرونولوجيا لتاريخ الفنون الإسلامية من شمال إفريقيا إلى الهند منذ القرن السابع.

وأوضح مدير “متروبوليتان ميوزيوم”، طوماس كامبيل “أنها فرصة فريدة لنقل عظمة وتعقيد الفن الإسلامي والثقافة في لحظة تحول في تاريخ العالم”، في إشارة إلى “الربيع العربي”، وأضاف، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أنه ضمن هذه السلسلة من الأروقة الفنية، يشكل صحن الدار المغربية، وهو “فضاء التفكير”، إطلالة على عظمة تاريخ الفن المغربي في القرون الوسطى.

ومن جهتها قالت نافين حيدر محافظة متحف “متروبوليتان ميوزيوم”، في تصريح مماثل، إن “ما يهم هو القدرة على استعادة روح عمل حرفيي ذلك الوقت”، مضيفة أن هدف المتحف يتمثل في حكي التاريخ الرائع للفن الإسلامي من خلال هذا الصحن التقليدي، الذي أبدعه حرفيون من فاس، ويحتل مكانا مركزيا في جناح الفن الإسلامي.

عبد الرحمن الأشعري

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق