الرابطة المحمدية للعلماء

مؤتمر عن الديانات السماوية والرأسمالية

يناقش الجانب القيمي في الأزمة الاقتصادية العالمية

عقد مؤخرا في المركز الثقافي الإسلامي ومسجد لندن المركزي، مؤتمر عن الديانات السماوية والرأسمالية بعنوان «الأديان والرأسمالية»، لمناقشة الجانب القيمي في الأزمة الاقتصادية العالمية، وإلقاء الضوء على الجوانب الأخلاقية والقيم التي يمكن أن تسهم بها المعتقدات والأديان في العالم للسعي نحو العدالة والحوار، بحضور ومشاركة ستيفان تيم وزير المالية البريطاني.

وافتتح الدكتور أحمد الدبيان المدير العام للمركز الإسلامي هذا المؤتمر، مرحبا بالضيوف والمشاركين، وملقيا الضوء على دور الديانات السماوية في خدمة المجتمعات وضبط حياة الإنسان، ومنبها إلى أن كثيرا من القيم النافعة قد تنوسيت وسقطت من الأذهان في خضم الحركة المالية العالمية ومكاسب الربح والتحصيل المادي.. آملا أن يلقي المؤتمر الضوء على هذا الجانب المهم في هذا الخصوص. وتحدث سيغموند ستيرنبرغ، ممثلا لمنتدى الديانات الثلاث، شاكرا المركز الإسلامي لعقد مثل هذا المؤتمر في هذه الظروف المالية العالمية المضطربة.

وأشار ستيرنبرغ إلى أهمية التعاون بين القادة الدينيين في المجتمعات كلها لإلقاء الضوء على مزيد من القيم والمعاني السامية المشتركة، مؤكدا أن الاقتصاد مدخل جيد لمزيد من التفاهم والحوار بين الشعوب على اختلاف أديانها. وقال إن الاقتصاد يمكن عند تقديره للقيم الإنسانية أن يسهم كثيرا في رفاهية العالم كله. وتحدث ستيفان تيم وزير المالية البريطاني بعد ذلك منبها إلى أهمية هذه المناسبة التي جمعت بين الدين والمال والاستثمار، مستفيدة من الدروس المعطاة في هذه الأزمة المالية، ومعيدة إلى الأذهان دور القيم والأخلاق في الاستثمار، وهو جانب يجب أن ينتبه إليه. كما أن القطاع الخيري قطاع يعتمد بالدرجة الأولى على الاقتصاد، ولكنه ينطلق من الدين والأخلاق التي توجد في المجتمعات كلها. يذكر أن المؤتمر ضم جلستين، خصصت الأولى منهما للحديث عن دور الدين، وتحدث فيها مشاركون مختلفون عن الاستثمار والتنمية من خلال المنظور الإسلامي والمسيحي واليهودي. وخصصت الجلسة الثانية للباحثين في الاقتصاد والتمويل والاستثمار، حيث ألقوا الضوء على تجاربهم في ميدان التمويل المفيد للمجتمع، وعلى جوانب من نشاط بعض المؤسسات العالمية في هذا الجانب. كما تحدثوا عن العلاقة بين الاستثمار المالي ومخاطره والمناشط الدينية التي تقدمها الجمعيات والمؤسسات الدينية وغيرها في المجتمعات، معززين التركيز على الجانب القيمي.

حضر المؤتمر أكثر من مائة شخصية من الشخصيات الدينية والعلمية والاقتصادية في بريطانيا، وتم تنظيمه من قبل المركز الثقافي الإسلامي ومنتدى الديانات الثلاث ومجموعة الاستثمار العالمية.

(عن جريدة الشرق الأوسط ـ بتصرف)

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق