الرابطة المحمدية للعلماء

مؤتمر دولي يناقش سبل مكافحة مشكلة المخدرات

أخصائيون يدعون إلى تعزيز السياسات ذات البعد الإنساني لمواجهة آفة المخدرات

احتضنت مدينة أبو ظبي مؤخرا أعمال المؤتمر الإقليمي الأول في الشرق الأوسط وشمال شرق أفريقيا للائتلاف العالمي للسياسات المرتبطة بالمخدرات، يهدف إلي دراسة السياسات المعتمدة في دول المنطقة حول المخدرات ومناقشة البرامج المعتمدة محليا وإقليميا للحد من انتشارها.

وقال المركز الوطني للتأهيل في أبو ظبي المتخصص في علاج وتأهيل مرضي إدمان الكحول والمخدرات أن المؤتمر أقيم بالتعاون مع الأمانة العامة للائتلاف العالمي للسياسات المرتبطة بالمخدرات.

وشكل المؤتمر الذي ينعقد للمرة الأولى في المنطقة منبرا مهما لتبادل وجهات النظر ومناقشة السياسات والبرامج المعتمدة محليا وإقليميا للحد من انتشار المخدرات غير المشروعة ودراسة ومناقشة واقع السياسات المعتمدة في دول المنطقة حول المخدرات وتحديد محاور النقاش الرئيسية وسبل التطوير والاتفاق علي آلية التعاون لتعزيز شبكة العلاقات والأنشطة الاستشارية المتعلقة بالموضوع.

وشارك في المؤتمر شخصيات علمية عربية وعالمية معروفة ومجموعة من الخبراء الدوليين وكوادر طبية محلية ونخبة من كبار الأطباء والأساتذة والمتخصصين.

ويمثل الائتلاف العالمي للسياسات المرتبطة بالمخدرات جهة عالمية تضم 56 هيئة غير حكومية ومجموعة من الأخصائيين تعمل علي تعزيز السياسات ذات البعد الإنساني لمواجهة آفة المخدرات.

ويضم الائتلاف خبراء في مجال تطوير السياسات والبرامج المرتبطة بهذه القضية الحساسة لتوفير آلية عمل سلسة للمؤسسات غير الحكومية وقادة الرأي العام والتعاون البناء مع الحكومات المحلية والمؤسسات العالمية لمواجهة التحديات في مجال السياسات المرتبطة بالمخدرات.

كما يعمل الائتلاف علي تقديم الخدمات الاستشارية والاقتراحات لمقرري السياسات في العالم من أجل العمل علي الارتقاء بسياساتهم واستراتيجياتهم في هذا المجال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق