مركز الإمام أبي عمرو الداني للدراسات والبحوث القرائية المتخصصةشذور

قصيدة اللورقي في وصف رحلته من الأندلس إلى المشرق

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده.

وبعد فهذا مقال: قصيدة اللورقي في وصف رحلته من الأندلس إلى المشرق، تحقيق الدكتور ياسين محمد السواس، [ ضمن مجلة مجمع اللغة العربية بدمشق، أبريل 1998]

مقال ماتع؛ لحفاوته بعلم من أعلام القراءة والإقراء: ندر سميه في زمانه، وقل نظيره في وقته؛ لجمعه بين متين الحفظ والرواية، ومكين النظر والدراية، مع تفحل في كلم العرب ولسانها، وتمهر في طرائق بيانها؛ أثمر علقا نفيسا من البيان، ويتيمة عصماء من درر الشعر والقريض، أسفرت له عن كبير المكنة في المنظوم، وشريف المنزلة  في المشيخة والإقراء.

ولما تحلى به من حسن التقديم، ونباهة السبك، مع جزالة في الكلمة، ورشاقة في اللفظ، وعذوبة في المعنى: فقد تبوأ  ـ ضمن الأبحاث ـ منيف المكانة اللائقة به، في سياق الاهتبال بالمخزون القرائي؛ وثمة أبحاث ودراسات تهممت باللورقي وقصيدته، من ذلك:

ـ كتاب: علم الدين اللورقي الأندلسي حياته وقصيدته الميمية للدكتور أحمد عبد القادر صلاحية، ط1، مارس 1998.

ـ الإمام علم الدين اللورقي الأندلسي حياته وتحقيق رحلته المنظومة لأخينا المفضال الدكتور حسن حميتو [رسالة مقدمة لنيل شهادة الدراسات المعمقة لموسم: 1999]

وكلها دراسات مفيدة هامة، قد احتفت بحياة المؤلف من كل جوانبها، واحتفلت بالقصيدة دراسة وتحقيقا، فإلى العلم وقصيدته

للمزيد المرجو الضغط هنا

للمزيد المرجو الضغط هنا

اظهر المزيد

ذ.سمير بلعشية

  • باحث بمركز الإمام أبي عمرو الداني للدراسات والبحوث القرائية المتخصصة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق