الرابطة المحمدية للعلماء

فنانون شباب يحولون ممشى “الجميرا” بدبي إلى لوحة

تحول ممشى “جميرا بيتش ريزيدنس” في دبي أخيرا، إلى لوحة كبيرة رسم عليها ثلاثون فنانا وفنانة من الشباب ما جادت به مخيلتهم ومواهبهم، على أحواض النباتات والزهور والأرضيات والأدراج والشرفات والحدائق والمعلقات التي تدلت من الجسور الفاصلة بين الأبنية.

وجاءت هذه الظاهرة الفنية، والتي تستمر حتى 20 فبراير الجاري، في إطار المشروع الرابع من “الفن في المناطق العامة”، الذي تنظمه هيئة دبي للثقافة والفنون وشركة “إكسبوز- مصنع الأفكار”.

وتنقل مثل هذه التظاهرة الفن من النخبة إلى العامة، ليكون قريبا منهم دون حواجز، فاللمس مسموح، والتحدث مع الفنان وتأمل ما يرسم أمر مرحب به، وإدراك أن الفن جزء من الحياة اليومية، أما بالنسبة للمشاركين، فقد تم اختيارهم من قبل لجنة خاصة ترأسها ممثلون عن “دبي للثقافة” و”إكسبوز”، وأغلبهم من طالبات الجامعة والمتطوعات إلى جانب مجموعة من الفنانين المقيمين. وكانوا يعملون إما بصورة فردية أو ضمن فريق.

وإضافة إلى النتاج الفني للمشروع الذي تضمن 40 عملا مميزا، أقام الفنانون المشاركون ورش عملٍ خاصة للزوار والأطفال والعائلات، متيحين لهم فرصة المشاركة في صناعة الأعمال الفنية العامة، بما يتضمن النحت والخط والرسم.

العربية.نت

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق