الرابطة المحمدية للعلماء

“فرسان زمان”.. مؤلف يعيد نسج حياة أبطال الحكاية الشعبية

صدر مؤخرا دار تيبار السودانية المصرية لكتب الأطفال كتاب “فرسان زمان” للكاتب حمدي أبو جليل ورسم الفنان صلاح المر، وهو كتاب يرصد لسير بعض الشخصيات التي اشتهرت في الحكايات الشعبية.

ونقل موقع محيط عن الكتاب أبو جليل قوله أن مؤلفه الجديد “يقدم سيرا ذاتية مبسطة ومكثفة لعشرة من الأبطال الشعبيين، كأبي زيد الهلالي، والأميرة ذات الهمة، والجازية، وعنترة بن شداد”.

وفي ثنايا الكتاب الجديد نجد المؤلف يهتم بالخصوص بالجانب التاريخي بالقدر المتاح، ويبرز أين ولدت الشخصية الشعبية وماذا فعلت طوال حياتها.

ويضيف المؤلف أن كتابه الجديد هو جزء من سلسلة بعنوان “شموس”، والتي تحاول أن تُعرف الطفل العربي برموز الثقافة العربية، مشيرا إلى أنه انتهى من جزء آخر لكنه لم ينشر بعد بعنوان “ملكات”، وهو عبارة عن سير ذاتية عن الملكات اللواتي حكمن المنطقة العربية عبر التاريخ؛ بدءا من حتشبسوت ومرورا بزانوبيا وشجرة الدر.

وقد ترجم “فرسان زمان” إلى اللغة الإنجليزية من خلال المترجم البريطاني روبن ميجور. وقال المؤلف في ذات التصريح “إن فكرة السلسلة جاءت مشاركة مع الرسام السوداني صلاح المر، من أجل تعريف الطفل العربي بثقافته التي تكاد تنقرض أمام وسائل التسلية الحديثة”. كما أن المؤلف الجديد، يقول صاحبه، يناسب “الأطفال العواجيز”، أي الذين تتراوح سنهم ما بين 12 إلى 16 سنة، لافتا إلى أن السلسلة “تحتاج إلى طفل قارئ وأسرته محبة للتاريخ”.

يذكر أنه صدر لحمدي أبي جليل من قبل “أسراب النمل” وهي مجموعة قصص، و”أشياء طوية بعناية فائقة”؛ وهي عبارة عن مجموعة قصص حصلت على جائزة الإبداع العربي في القصة القصيرة بالإمارات، و”لصوص متقاعدون” وهي رواية ترجمتها الباحثة والمترجمة الفرنسية ستيفاني ديجول إلى الفرنسية، وصدرت عن دار لوب الفرنسية. كما ترجمتها أيضا إلى الإنجليزية الباحثة والمستشرقة الأمريكية د.مارلين بوث، وصدرت عن جامعة سيراكيوس، وأعادت إصدارها الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وترجمها الباحث والمترجم الإسباني د . البرو اديلله للإسبانية، وصدرت عن دار “دي باريس” بمدريد.

كما صدر للمؤلف مؤلفه “القاهرة شوارع وحكايات” من جزئين، ورواية “الفاعل”، وحصل على جائزة نجيب محفوظ للرواية العربية سنة 2008، وصدرت ترجمتها الإنجليزية سنة 2009 تحت عنوان ( A Dog With No Tail ) عن الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وصدرت له كذلك المجموعة القصصية “طي الخيام” في سنة 2010.

نورالدين اليزيد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق