الرابطة المحمدية للعلماء

عناية ملكية كريمة برمز من رموز الثقافة المغربية المعاصرة

السوسيولوجي عبد الكبير الخطيبي في المستشفى على إثر مرض ألم به

تم إدخال المفكر المغربي والسوسيولوجي والباحث الجامعي المرموق الأستاذ عبد الكبير الخطيبي يوم الخميس الماضي، إلى مستشفى الشيخ زايد بالرباط، على إثر مرض ألم به. وكما هو متوقع؛ فقد قرر صاحب الجلالة الملك محمد السادس، في إطار العناية السامية التي يوليها جلالته للكتاب والفنانين والمفكرين، التكفل شخصيا بنفقات علاجه..
ومن جهة ثانية، وبتعليمات ملكية خاصة، سيحتفظ عبد الكبير الخطيبي مدى الحياة بصفته أستاذا جامعيا بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة محمد الخامس بالرباط، مع تمتيعه بكافة الامتيازات ذات الصلة.

وغني عن التذكير أن عبد الكبير الخطيبي البالغ من العمر 71 سنة، روائي وعالم اجتماع مرموق، مختص في الأدب المغاربي. أصدر العديد من المؤلفات منها روايته الأولى “الذاكرة الموشومة” 1971، و”فن الخط العربي” 1976، و”الرواية المغاربية” 1979، و”المغرب أفقا للفكر” 1993، كما صدرت أعماله الكاملة مؤخرا عن إحدى دور النشر الفرنسية المشهورة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق