الرابطة المحمدية للعلماء

عرض فيلم إشهاري قصير بأستراليا للتعريف بمبادئ الإسلام السمحة

عرضت القنوات التلفزيونية الرئيسة في أستراليا أول فيلم إعلاني قصير يهدف أصحابه إلى تصحيح الصورة المغلوطة عن الإسلام في الغرب، وتعريفهم بالقيم والمعاني السامية التي ينعم بها هذا الدين الحنيف.

وجاء إنجاز الفيلم بعد تضافر جهود عدد من الأطراف بحيث تم إنتاجه من طرف مؤسسة “ماي بيس” الإسلامية، وإخراج المخرج الشاب كمال خضر صالح، والمخرج فضل الحارس، بالإضافة إلى مشاركة مجموعة بارزة من المحترفين السينمائيين في أستراليا.
إلى ذلك نقلت صحيفة “الرياض” عن ضياء محمد، مؤسس  منظمة “ماي بيس”، والذي يعتبر أحد المواطنين الأستراليين الذين اعتنقوا الإسلام حديثا، أن “هدف الفيلم هو تصحيح الصورة المغلوطة عن الإسلام في وسائل الإعلام الأسترالية وفي جميع أنحاء العالم”.
وأشار أيضا إلى أن “عرض الفيلم في أوقات الذروة الصباحية والمسائية هو فرصة أكيدة لإيصال رسالة الاعتدال والتسامح التي ينعم بها الدين الإسلامي”.

واعتمد الفيلم القصير ومدته 30 ثانية على تصوير المعاني الإنسانية السامية التي جاءت في النصوص القرآنية وتقريبها للمشاهد بشكل مُبسط

وفي مقابل ذلك أعلنت منظمة “Q Society” الأسترالية المدنية، قبل أيام فقط، عن دعوتها للسياسي الأمريكي والناشط الحقوقي اليميني المناهض للإسلام، روبرت سبنسر، للقيام بإلقاء العديد من المحاضرات بمختلف المدن الأسترالية عن الإسلام.
وقد أعلنت المنظمة غير الحكومية عن إلقاء سبنسر الذي ألقى العديد من المحاضرات في الأجهزة والإدارات الأمنية الأمريكية المختلفة، تقديم محاضرات جديدة لهذا المتطرف بهدف التحذير من مظاهر ما أسمته “الأسلمة بالمجتمع الأسترالي ومؤسساته المختلفة”.

إعداد نورالدين اليزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق