الرابطة المحمدية للعلماء

عرض رسوم متحركة في أبوظبي تناقش قضايا بيئية

أعلنت إدارة مهرجان أبوظبي الدولي لأفلام البيئة، والذي يقام خلال الفترة من 20 حتى 25 أبريل الجاري في العاصمة الإماراتية أبوظبي، عن وجود برنامج للرسوم المتحركة ويضم أفلاما تناقش قضايا بيئية للأطفال.

ويأتي هذا البرنامج، وفقا لما جاء في الإمارات اليوم، نتيجة الشراكة التي عقدها المهرجان أخيرا مع الإتحاد الدولي للرسوم المتحركة (ASIFA) من خلال فرعه الإقليمي العربي بمصر، وذلك لتقديم مشاركة فاعلة في برامج المهرجان المتنوعة.

وصرح الدكتور محمد غزالة، مدير عام الفرع الإقليمي للإتحاد الدولي للرسوم المتحركة “أسيفا” مصر، أن مشاركة الاتحاد تأتي من خلال برنامجين رئيسيين، الأول يختص بتنظيم عروض أفلام الرسوم المتحركة القصيرة للصغار والكبار، تعنى بالبيئة وحمايتها، أما البرنامج الثاني فيختص بتنظيم ورشة عمل لتعليم الأطفال كيفية تنفيذ الرسوم المتحركة، ومحاولة عمل فيلم قصير بتقنيات التحريك عن البيئة، وعبر استخدام مواد يعاد استعمالها.

ويتضمن برنامج عروض أفلام التحريك والذي تبلغ مدته الساعتين، مجموعة متنوعة من مختلف دول العالم، ومساهمات من أعضاء الاتحاد الدولي من أفلام تحريك قصيرة تعنى بالبيئة والطبيعة، إضافة إلى أفلام اعتمدت على تدوير المخلفات الصناعية في تنفيذ المشاريع، ومنها أول فيلم رسوم متحركة إفريقي طويل “أسطورة مملكة السماء” الذي اعتمد في تنفيذه على خامات مستهلكة ومخلفات منزلية، كذلك يعرض البرنامج مجموعة أفلام رسوم متحركة من إنتاج ورش اليونسكو في إفريقيا، والتي تناولت موضوعات حماية البيئة والاحتفاء بالطبيعة.

يذكر أن أسيفا مصر تأسست في 2008 في الإسكندرية، كأول فرع عربي وإفريقي لأسيفا (الإتحاد الدولي للرسوم المتحركة) لتكون همزة الوصل بين فناني التحريك في المنطقة العربية والعالم، كما أنها درجت على استقدام فنانين دوليين للرسوم المتحركة لتقديم ورشات وعروض لأفلامهم في عدة بلدان عربية وإفريقية من خلال تنظيم تظاهرات فنية وورش تدريبية وشراكات تعاونية مع أكاديميات ومراكز تدريب بالإضافة للمهرجانات السينمائية الإقليمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق