الرابطة المحمدية للعلماء

عبدالرحمان السديس رئيسا لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي

تم الإعلان الثلاثاء الأخير عن تعيين الشيخ عبد الرحمن بن عبد العزيز السديس رئيسا عامًا لشئون المسجدين بمرتبة وزير، خلفا للشيخ صالح بن عبد الرحمن الحصين الذي طلب إعفاءه من منصبه نظرا لظروفه الصحية.

 وتعتبر الرئاسة العامة لشئون الحرمين المكى والنبوى، جهازًا حكوميًا سعوديًا يرتبط مباشرة برئيس مجلس الوزراء، ويرأس الجهاز رئيس بمرتبة وزير، ويقع مقر الرئاسة العامة لشئون المسجد الحرام فى مكة المكرمة..

وتتبع الرئاسة وكالة مرتبطة بها للإشراف على الحرم النبوي الشريف مقرها المدينة المنورة، ويعود تاريخ إنشائها إلى سنة 1963 تحت مسمى (الرئاسة العامة للإشراف الدينى بالمسجد الحرام).

وتمارس الرئاسة المهام والاختصاصات المتعلقة بالحرمين الشريفين ومنها الإشراف الديني والإداري والفني والخدمي في كل من المسجدين، والقيام بمسئولية الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والإشراف على مكتباتهما، والقيام بمسئولية سقيا زمزم والنظافة والفرش والصيانة، وتخطيط وإدارة وتنفيذ المشاريع الإنشائية، واشتراك الرئاسة في لجنة الحج العليا ولجنة الحج المركزية وعدد من اللجان.

يُذكر أن الشيخ السديس حفظ القرآن ولم يكن يبلغ من العمر 12 سنة، ويحمل شهادة في الشريعة، وحاصل على درجة الماجستير بتقدير ممتاز، ونال الدكتوراه في الشريعة الإسلاميّة سنة 1995 من جامعة أم القرى، كما سبق له أن نال جائزة الشخصية الإسلامية للسنة في الدورة التاسعة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، وحصل كذلك على درجة الأستاذيَّة في تخصص أصول الفقه من جامعة أم القرى.

عن أخبار البشير بتصرف

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق