الرابطة المحمدية للعلماء

صحف اليوم: ندوة علمية بوجدة حول موضوع “أعلام مغمورون ونصوص نادرة..”

نقرأ في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الجمعة 5 يونيو 2015، اللجنة الوطنية المكلفة بتدبير عملية “مرحبا 2015” تنهي تحضيراتها الخاصة، مجلة أمريكية: استقرار المغرب يعود إلى الاعتدال الديني، ندوة علمية بوجدة حول موضوع “أعلام مغمورون ونصوص نادرة، سيرة وفهرسة وتحقيق”، المهرجان الوطني الخامس للقصة القصيرة جدا بخنيفرة،  تنظيم الدورة الثالثة لمهرجان “أوروبا الشرق للفيلم الوثائقي”.

العاصمة بوست أخبرت أن فريق البحث في الفلسفة الإسلامية (كلية الآداب جامعة محمد الأول) نظم أخيرا بقاعة نداء السلام لكلية الآداب والعلوم والإنسانية بوجدة، بتعاون مع ولاية الجهة الشرقية – عمالة وجدة أنجاد، ندوة علمية في موضوع “أعلام مغمورون ونصوص نادرة، سيرة وفهرسة وتحقيق”، (أعمال مهداة إلى روح محمد الوزاد)، مشيرة إلى الندوة رامت بالأساس المساهمة في تحقيق نصوص في المنطق والكلام والفلسفة والتصوف والحساب وأصول الفقة والتفسير.

التجديد أوردت في صفحتها الأولى خبر اعتبار مجلة “ذو ناشيونال إنتريست” الأمريكية أن استقرار المغرب يرجع إلى الاعتدال الديني الذي يشكل السمة الأبرز لتدبير الشأن الديني بالمملكة، وإلى المصالحة الوطنية التي أطلقتها الدولة حينما قررت تأسيس هيئة الإنصاف والمصالحة لجبر الضرر الجماعي، مشيرة في مقال بعنوان “المغرب أكثر الدول استقرارا”، إلى أن المغرب يبذل جهودا حثيثة لتوفير بدائل لمحاربة التطرف العنيف بالقارة الإفريقية.

الصباح نشرت في صفحتها الثقافية خبر إعلان الجمعية المغربية للدراسات الإعلامية والأفلام الوثائقية عن تنظيم الدورة الثالثة لمهرجان “أوروبا الشرق للفيلم الوثائقي” بأصيلة من 14 إلى 17 أكتوبر المقبل، مؤكدة أن المهرجان اختار دولة الصين ضيفة شرف الدورة، على أن يتضمن برنامج التظاهرة الثقافية ورشات حول تيمة الأفلام الوثائقية في أبعادها الجمالية والتعبيرية ولقاءات مع مخرجين مغاربة وأجانب مختصين في إبداع الأفلام الوثائقية.

الصحيفة نفسها أفادت أن اللجنة الوطنية المكلفة بتدبير عملية “مرحبا 2015” الخاصة باستقبال مغاربة الخارج العائدين إلى المغرب لقضاء العطلة الصيفية أنهت تحضيراتها لاستقبال أوائل العائدين ابتداء من يومه الجمعة، مشيرة إلى أن مصادر مطلعة أفادت بأن توقعات اللجنة تشير إلى أن عدد الوافدين من مغاربة الخارج سيناهز مليونين و500 ألف مهاجر، وحوالي 600 ألف مركبة.

وأضافت الصحيفة أن هذا الارتفاع المتوقع يعزى إلى تزامن نهاية شهر رمضان المقبل مع بداية شهر غشت، التاريخ التقليدي لانطلاق عطلة فئات واسعة من الجالية بدول الاتحاد الأوروبي، وهي الفئات التي تشكل حوالي 85 في المائة من إجمالي خمسة ملايين مغربي يقيمون بالخارج.

العلم توقفت في صفختها الأخيرة عند خبر احتضان مدينة خنيفرة خلال الفترة من 5 إلى 7 يونيو الجاري، المهرجان الوطني الخامس للقصة القصيرة جدا، مع الإعلان عن جائزة مخصصة لكتاب القصة الناشئين، مبينة أن هذه التظاهرة، التي تنظمها على مدى ثلاثة أيام جمعية الأنصار للثقافة بخنيفرة بشراكة مع مجلس جهة مكناس تافيلالت والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية والمجلس الإقليمي، تروم تثمين هذا الجنس الأدبي الذي برز بالمغرب بشكل كبير خلال العشرية الأخيرة والمساهمة في تنشيط وإشعاع المشهد الثقافي بالمدينة.

وذكرت الصحيفة أن دورة هذه السنة، المنظمة بدعم من وزارة الثقافة والمجلس البلدي لخنيفرة، ستعرف مشاركة ثلة من القصاصين والنقاد ومختصين وجامعيين من مختلف جهات المملكة.

 

أحمد زياد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق