الرابطة المحمدية للعلماء

صحف اليوم: معرض دولي حول “الحج إلى مكة المكرمة والمغرب”

نقرأ في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الخميس 6 فبراير 2014، الرابطة المحمدية للعلماء تعقد بعد غد السبت مجلسها الأكاديمي الثاني عشر، 10 ملايين درهم لدعم مشاريع الكتاب والنشر، انتقادات أمريكية لصمت مركز “روبرت كينيدي” عن الانتهاكات بتندوف..، المغرب يخلد اليوم العالمي للمناطق الرطبة، معهد العالم العربي بباريس يعلن عن إقامة ثلاثة معارض جديدة خلال السنة الجارية.  

التجديد أخبرت أن الرابطة المحمدية للعلماء تعقد بعد غد السبت بالرباط، جمعها العام الثاني عشر لمجلسها الأكاديمي، مشيرة إلى أن هذا الجمع سيخصص لتدارس وتباحث حصيلة أنشطة المؤسسة خلال السنة الجارية والتداول في القضايا المتعلقة بمهام المؤسسة وتدارس جملة من المقترحات المستقبلية التي تدخل في اختصاصات المؤسسة، إضافة إلى المصادقة على برنامج عمل مراكز الدراسات والأبحاث والوحدات العلمية وتقويم أداء المؤسسة في علاقة بتفعيل مقتضيات الشراكات المتنوعة التي تربطها بالعديد من المؤسسات الوطنية والدولية.    

الصباح أخبرت أن وزير الثقافة السيد محمد الأمين الصبيحي، أكد في ندوة عقدت أول أمس الثلاثاء، أن وزارته خصصت ضمن ميزانية السنة الجارية، غلافا ماليا يقدر بعشرة ملايين درهم لدعم المشاريع الثقافية في قطاع الكتاب والنشر، مضيفا أن الدعم سيوزع على سبعة مجالات يستفيد منها الكتاب والناشرون والمقاولات والجمعيات والمكتبات في شكل عروض مشاريع.

وذكرت الصحيفة أن مجالات الدعم تهم، حسب وزير الثقافة، نشر الكتاب ونشر المجلات الثقافية وإطلاق وتحديث المجلات الثقافية الإلكترونية والمشاركة في معارض الكتاب الوطنية والدولية ومشاركة الكتاب المغاربة في إقامات المؤلفين وإحداث وتحديث وتنشيط مكتبات البيع والقراءة والتحسييس بها.       

الأحداث المغربية وتحت عنوان “انتقادات أمريكية لصمت مركز “روبرت كينيدي” عن الانتهاكات بتندوف..”، أفادت أن نانسي هوف، رئيسة منظمة “تيتش دو تشيلدرن إنترناشيونال” أدانت أول أمس الثلاثاء، الصمت المطبق لمركز روبرت كينيدي إزاء القمع الدموي لمظاهرات السكان المحتجزين بمخيمات تندوف، مبينة في رسالة وجهتها إلى كيري كينيدي، رئيسة هذا المركز، أن هذا التجاهل كان صارخا خاصة وأن هذه المظاهرات “الاحتجاجية ازدادت حدتها خلال الزيارة التي قام بها للمنطقة المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء كرستوفر روس.

المساء ذكرت أن جاك لانج، رئيس معهد العالم العربي أعلن أخيرا، عن إقامة ثلاثة معارض جديدة خلال السنة الجارية، وأشار إلى أن هذه المعارض ستكون حول “الحج إلى مكة المكرمة والمغرب”، بالإضافة إلى “قطار الشرق السريع”، مضيفا أن المعهد الذي يوجد مقره بباريس، سينظم كذلك هلال هذه السنة، سلسلة من الأنشطة الثقافية الهامة، خاصة الموسيقية والسينمائية، حيث سيستضيف في شهر مارس القادم مهرجان الخليج السينمائي، إلى جانب تنظيم أول معرض كبير لـ”الرسوم المتحركة في العالم العربي”.

العاصمة بوست توقفت في صفحتها الأخيرة عند خبر تنظيم المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر، أول أمس الثلاثاء بجامعة الأخوين بإفران بمناسبة المغرب لتخليد المغرب لليوم العالمي للمناطق الرطبة، لقاء تواصليا خصص للتوعية بأهمية هذه المناطق والأدوار التي تقوم بها سواء في مجال المحافظة على التوازن الإيكولوجي أو محاربة انعكاسات التغير المناخي والتصحر أو في ميدان تعبئة الموارد الطبيعية وتنمية وتطوير القطاع الفلاحي.

أحمد زياد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق