الرابطة المحمدية للعلماء

صحف اليوم: “فتحة نهاية العالم” في سيبيريا تحير العلماء

نقرأ في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الخميس 23 يوليوز 2014، اختتام المهرجان الدولي للحكايات، أول إنسان يقتحم “بوابة الجحيم”، العلم تنشر كتاب “روح الدين من ضيق العلمانية إلى سعة الائتمانية”، عبر حلقات، “فتحة نهاية العالم” في سيبيريا تحير العلماء.

العاصمة بوست أوردت في صفحتها “ثقافات وفنون” خبر اختتام أول أمس الثلاثاء، الدورة الحادية عشرة للمهرجان الدولي للحكايات، التي تنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، بعمالة الصخيرات تمارة، بعقد ندوة حوارية بين الحكاواتيين حول موضوع “مهنة الحكواتي بين العوائق والآفاق بمقر جهة الرباط، مشيرة إلى أن الدورة التي اختارت دولة فلسطين ضيف شرف لها، استضافت عروضا من تونس، وأنغولا، وبوركيافوسو، والكامرون، وكوت ديفوار، ودجيبوتي، والغابون وغانا، ونيجيريا، وغينيا الاستوائية، وموريتانيا، وغيرها من البلدان الإفريقية.

التجديد أفادت أن مستكشفا كنديا أقدم على المخاطرة بحياته بهدف اكتشاف حفرة “بوابة الجحيم”، الواقعة بصحراء “آرال كاراكوم” بمدينة عشق أباد شمال تركمانستان، حيث قرر الغوص في أعماق الحفرة للبحث عن معالم الحياة بالأسفل ولمعرفة خصائص الحفرة البركانية وطبيعة الغازات المكونة لها ودرجة حرارتها، بحسب ما جاء على موقع العربية.

وأضافت الصحيفة أنه ووفقا لتقرير نشرته صحيفة “الغارديان” عن تلك المغامرة، فإن جورج كورونيس كان يرتدي جهازا خاصا للتنفس، وزيا مخصصا لعكس الحرارة بعيدا عنه مصنوعا من مادة الكيفلار والتي تتكون من عدة طبقات للحماية من الحرارة، وتم إنزاله بواسطة حبل سميك مربوط من الجانين للحفرة لتحريكه في اتجاهات مختلفة للتعرف عن كثب على خصائص تلك الحفرة.

العلم تواصل نشر كتاب فيلسوف الإسلام الدكتور طه عبدالرحمن، “روح الدين من ضيق العلمانية إلى سعة الائتمانية”، عبر حلقات، مشيرة إلى أن هذا المفكر المجدد ينحو في هذا الكتاب، منحى لم يسلكه غيره، فهو مفكر موسوعي وباحث مستقص دقيق، وفيلسوف له منهجه الصارم في الدراسة والتحليل والاستنباط، وفي ترشيد الفكر، وتسديد الفهم، وترجيح المنطق السليم، مؤكدة أنه لذلك يستحق منا كل التقدير وعظيم الاحترام.

بيان اليوم توقفت في صفحتها “بيئة” عند خبر اعتكاف بعثة علميا حاليا على استكشاف ودراسة فتحة عملاقة ظهرت فجأة على سطح الكرة الأرضية، بمنطقة يامال بسبيريا، وانتشرت صورها بسرعة حول العالم مع زيادة اهتمام جهات علمية بهذه الظاهرة، مبينة أن العلماء طرحوا نظريات عديدة حول أسباب ظهور هذه الفتحة، منها نظرية الاحتباس الحراري الذي قد يكون تسبب في انطلاق غازات بشكل مفاجئ من تحت سطح الأرض، ونظرية الغاز المتراكم بسبب اختلاط الرمل مع الملح والغاز، إضافة إلى نظرية اصطدام نيزك بالمنطقة، وغيرها.

أحمد زياد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق