الرابطة المحمدية للعلماء

صحف اليوم: تنظيم معرض يبرز ماضي الحج في مكة المكرمة والمدينة المنورة

نقرأ في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الخميس 30 يناير 2014، تنظيم معرض يبرز ماضي الحج في مكة المكرمة والمدينة المنورة، نقاش حاد في مجلس أوروبا حول مقترح لحظر الختان، الحكومة تتجه إلى محاصرة الممارسات العشوائية للتداوي بالأعشاب والاستعمالات غير العلمية للنباتات الطبية والمنتجات الطبيعية، دورة تكوينية بوجده حول الهجرة وحق اللجوء.

أخبار اليوم أوردت في صفحتها الثقافية، خبر معرض”رحلة الحج عبر العصور” للفنانة التشكيلية، ريم ناظر، مبينة أن هذا المعرض، الذي تستضيفه أمانة منطقة المدينة المنورة، يبرز ماضي الحج في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة وقوافل رحلات الحجيج ووصولهم إلى موانئ المملكة وأدائهم مناسك الحج من سعي ومبيت في مزدلفة والنفرة وجمرة العقبة، وكذلك الأضحية في منى.

وأضافت الصحيفة أن المعرض يضم سلسلة لوحات زيتية مستوحاة من الأرشيفات التاريخية، وبعض الصور القديمة والحديثة، إضافة إلى صور أخرى للمسجد الحرام والمسجد النبوي والمساجد الشهيرة في المدينة المنورة مثل مساجد قباء، حمزة، الخيف، والمساجد السبعة، إضافة إلى صور لبئر زمزم والحجر الأسود والمسعى، وعين زبيدة في عرفة، والروضة الشريفة.    

التجديد تطرقت في صفحتها “دين وفكر” إلى موضوع “ختان الأطفال” وقالت بأن مجلس أوروبا شهد أول أمس الثلاثاء، نقاشا حادا حوله، مشيرة إلى أنه في الوقت الذي دافعت فيه مقررة اللجنة المتعلقة بالشؤون الاجتماعية والصحية في الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا الألمانية مارلين روبريتش، عن حظر الختان بزعم أنها عمليات انتهاك “لحق الأطفال في الحفاظ على حرمتهم الجسدية”، دافع طبيبان متخصصان في الأمراض البولية وهما فرنسي وتركي عن فوائد الختان وأكدا أنه يقلص خطر الإلتهابات، كما دافع عدد كبير من الأئمة المسلمون والحاخامات اليهود عن حق ممارسة “الختان” تحت شعار “حرية الأديان”، التي تضمنها الشرعية الأوروبية لحقوق الإنسان، منتقدين إدراج مقررة اللجنة “ختان الذكور” بنفس الخانة مع “جدع الأعضاء التناسلية لدى النساء”.       

الصباح أخبرت أن الحكومة تتجه إلى محاصرة الممارسات العشوائية للتداوي بالأعشاب والاستعمالات غير العلمية للنباتات الطبية والمنتجات الطبيعية، نتيجة الانتشار الواسع لعدد من المحلات والباعة المتجولين ومحلات العطارة، مشيرة إلى أن وزارة التعليم العالي قررت تحويل المعهد الوطني للنباتات الطبية والعطرية المحدث منذ سنة 2002 إلى “وكالة وطنية للبحث والابتكار في مجال النباتات الطبية والعطرية”، لتفادي عدد من المعيقات والإكراهات التي كانت تواجه التجربة السابقة، خصوصا في مجالي الدعم المالي والموارد البشرية.

المساء توقفت في “من كل الجهات” عند خبر اختتام أخيرا بوجدة، دورة تكوينية لمحامين حول الهجرة وحق اللجوء، نظمتها المؤسسة الأورومتوسطية لدعم المدافعين عن حقوق الإنسان وسفارة بريطانيا بالمغرب وجمعية حقوق وعدالة، بتعاون مع هيئة المحامين بوجدة، لفائدة محامين من هيئتي وجدة والناظور والجمعيات غير الحكومية المهتمة بالهجرة بمدن الجهة الشرقية وممثلين عن المهاجرين بوجدة.

أحمد زياد     

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق