مركز الدراسات القرآنية

شجرة للقراءات القرآنية بمعرض الدراسات القرآنية بجدة

تعرض حاليا أول شجرة حديثة للقراءات القرآنية، تؤرخ لهذا الفن، وتوضح أسماء ومعلومات عن القراءات بأسانيدها الصحيحة، من عهد النبي صلى الله عليه وسلم إلى عصرنا الحاضر، وذلك في معرض خاص  بالدراسات القرآنية، بكلية التربية بمدينة جدة السعودية.

وهو معرض متخصص وما يتوافق مع تخصص الدراسات القرآنية وعلومها ومنتجاتها، من كتب وأشرطة ومصاحف وأعمال تعكس مدى اهتمام كلية التربية قسم الدراسات الإسلامية بكل ما يتم إنتاجه من القطاعات ذات الصلة بعلوم القرآن الكريم.

ويعتبر مجمع الملك فهد للمصحف الشريف من أهم هذه القطاعات، لأنه يعد رمزا حضاريا وثقافيا، ينتج المصحف الشريف بلغات العالم كافة، ويعد أهم المشروعات التي تدعم وتصدر كتاب الله إلى مختلف دول العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق