الرابطة المحمدية للعلماء

شاب يمنيّ يكتشف وسط كهفٍ أقدم نسخة قرآنيّة حتّى الآن

عثر شاب يمني من مدينة الضالع على أقدم نسخة من القرآن الكريم في أحد الكهوف الجبلية ذات التضاريس الصعبة.. النسخة كانت داخل مادة شمعية نادرة ملفوفة بغطاء جلدي.

موقع “أخبار خليج عدن ” أورد الخبر وزاد أنّ النسخة المكتشفة هي بحروف خالية من النقط والشكل، كما أنّ أولى صفحاتها حملت عبارة “نسخت بيد الفقير إلى الله عام 200 للهجرة”.

ووفقا لذات المصدر فإن الفحوصات الكاربونية الأولية أثبتت أصليتها، وهو ما يعني أنّها أقدم نسخة متوفرة للقرآن الكريم باعتبارها تعود إلى ما يزيد عن ال12 قرنا من الزمن.

مفاجأة إضافية تم الكشف عنها، وهي أن نسخة القرآن المكتشفة عُثر بجانبها على سيف يحمل نقشا لاسم “ذي الفقار”، وهي الاسم الذي يشتهر به سيف الصحابي علي ابن أبي طالب.

المصدر الناشر للخبر أورد أنّ عرضا ماليا قدّم للشاب المكتشف من أجل التخلي عن نسخة القرآن الكريم التي اكتشفها، وقد بلغت قيمة ال56 ألفا من الدولارات الأمريكية، لكنّه لا زال رافضا قبول ذلك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق