الرابطة المحمدية للعلماء

رقم مهول.. التدخين يهدد حياة مليار شخص بالعالم في القرن الحالي

أرقام مهولة جاءت في تقرير حديث لمؤسسة الرئة العالمية، منها أن حالات الوفاة الناتجة عن التدخين قد زادت بنسبة ثلاثة أضعافها تقريبا عن العقد الأخير، بينما تحاول شركات التبغ الكبرى تقويض أي جهود لمكافحة التدخين وإنقاذ بذلك حياة ملايين البشر.

وحذرت مؤسسة الرئة العالمية وجمعية السرطان الأمريكية أيضا، نقلا عن “العربية.نت”، من أن استمرار معدلات التدخين الحالية دون تغيير سوف يتسبب بوفاة ما يقرب من مليار شخص بالعالم، ما يعادل وفاة شخص كل ست ثوان، إن بسبب تدخينهم للسجائر أو نتيجة تعرضهم لدخان سجائر الغير.

ويشير تقرير مؤسسة الرئة العالمية الذي صدر بمناسبة مرور عشر سنوات على إصدار أول “أطلس للتبغ”، إلى أن التبغ قد تسبب بوفاة 50 مليون شخص في العشر سنوات الماضية، وأنه مسؤول عن 15% من حالات الوفاة عند الرجال و7% عند السيدات. كما يكشف التقرير أن في الصين يعد التبغ السبب الأول للوفاة، حيث يتسبب بمصرع 1.2 مليون شخص سنويا، ومن المتوقع ارتفاع هذا الرقم إلى 3.5 مليون بحلول سنة 2030.

من جهته، شرح ميخائيل إريكسون أحد كتاب التقرير ومدير معهد الصحة العامة في جامعة ولاية جورجيا أنه “وبالرغم من تراجع معدلات التدخين في العالم المتقدم فإن أعداد المدخنين في تزايد في المجتمعات الفقيرة، مشيرا إلى أن 80% من الوفيات الناتجة عن أمراض التدخين تحدث في الدول ذات الدخل المنخفض والمتوسط.

عبد الرحمان الأشعاري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق