الرابطة المحمدية للعلماء

رابطة الجامعات الاسلامية تدعو للاهتمام بمناهج التربية الإسلامية

دعا البيان الختامي لاجتماع المجلس التنفيذي لرابطة الجامعات الإسلامية إلى الاهتمام بالتربية الإسلامية في مختلف التخصصات للمحافظة على الهوية الثقافية، مع الاهتمام بوضع المناهج المناسبة لكل تخصص مع إعطاء النواحي العملية أهمية كبيرة.

كما دعا البيان الذي صدر أخيرا في ختام اجتماعات المجلس إلى ضرورة الربط بين البحوث والدراسات التي تجريها الجامعات ومراكز البحث العلمي وبين مشكلات المجتمعات، حتى تكون تلك الأبحاث مفيدة للمجتمع، مطالبا بتخصيص 2 بالمائة من الدخل القومي للإنفاق على البحث العلمي.

ودعا الجامعات الأعضاء إلى شحذ الهمم والاهتمام بالبحث العلمي ورصد ميزانية مناسبة له، مع وضع الحوافز والمكافآت المناسبة التي من شأنها تشجيع البحث العلمي وتمييز المتقدمين فيه.

كما دعا الجامعات في العالم الإسلامي إلى فتح الأبواب لنقل التجارب الناجحة والاستفادة من التكنولوجيا المتطورة والتعاون مع جامعات العالم في مجال البحوث المشتركة ونقل التجارب المفيدة للدول الإسلامية.

وطالب الجامعات الإسلامية بوضع المشكلات التي تمر بها الأمة على محك البحث العلمي المتعمق للكشف عن أسبابها وملابسات قيامها وكيفية مواجهة النتائج المترتبة عليها وفقا لأسس الإسلام وقيمه.

وأكد البيان ضرورة أن تتعاون الجامعات الإسلامية في وضع إستراتيجية واضحة لتحقيق التقارب والتعاون بين الدول الإسلامية، مشددا على ضرورة الاهتمام بإنشاء الجامعات التكنولوجية في مختلف الدول، وإقامة جسور للتعاون بينها وبين سائر الجامعات في الدول الإسلامية، والعمل على دعم البحث العلمي في مختلف فروع المعرفة.

شبكة الأخبار العربية
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق