مركز دراس بن إسماعيل لتقريب المذهب والعقيدة والسلوكدراسات عامة

خزائن الكتب في التاريخ الثقافي لفاس 6

الدكتور عبد الله معصر

رئيس مركز دراس بن إسماعيل 

 

خامسا : الخزانات الخاصة:

1- خزانة آل الغرديس بفاس:

تعتبر خزانة آل الغرديس من أقدم وأكبر الخزانات الخاصة التي عرفت بالمغرب، وبيت بني الغرديس من البيوتات التي تسلسل فيها العلم والرئاسة والثروةأكثر من سبعة قرون، وكان أفراد هذه الأسرة يجمعون الكتب بالشراء والنسخ حتى بأيديهم[1]، وفي درة الحجال( وخزانة كتبهم بفاس مشهورة، كانت دارا لايفقد فيها كتاب أصلا )[2] ومن هذه الخزانة استفاد حافظ المذهب المالكي بالمغرب أبو العباس أحمد بن عبدالوحد الونشريسي في تصنيف كتابه المعيار المعرب والجامع المغرب عن فتاوي أهل إفريقيا والمغرب[3]

2- خزانة بني الملجوم:

تعتبر ثاني خزانة مغربية قديمة، اشتهر أهلها بفاس منذ أواخر القرن الثامن الهجري باقتناء الكتب وتأسيس الخزانات، حتى إن أحد بني الملجوم بيعت أوراق كتبه التي هي غير مجلدة، بل متفرقة بستة آلاف دينار[4].

ومؤسس هذه الخزانة هو عيسى ابن الملجوم، كان جماعة للكتب،  وكانت خزانته عامرة بالدواوين القديمة والدفاتر النفيسة، ثم صارت هذه المكتبة إلى ابن مؤسسها، وهو عبدالرحيم بن عيسى، وضم إليها الكثير من الأصول التي صارت إليه من مكتنبة شيخه الخزرجي حيث صارت مكتبة حافلة بالنفائس والدفاتر، ومن ذخائر هذه الخزانة أصل أبي عمر ابن عبدالبر من سنن أبي داود،  على أن خزانة الحافظ عبدالرحمن بن الملجوم أخو عيسى كانت الشهيرة، فقد جمع من الكتب ما لم يجمعه أحد من أهل المغرب[5]، قال صاحب الجدوة(وكانت له خزانة دفاتر جليلة الشأن لم يكن لأحد من أهل العصر مثلها، وتصدق بها على ابنة له لم يترك عقبا غيرها، فيقال :إنها باعتها بأربعة آلاف دينا)[6].

3-خزانة الخزرجي:

وهذه الخزانة من تأسيس الإمام الرحالة أبو عبدالله محمدبن إبراهيم الخزرجي الأندلسي نزيل فاس، المتوفى سنة546هـوكانت تشتمل على الكثير من الأصول القيمة، وقد صارت أصولها إلى عبدالرحيم بن الملجوم.[7]

4-خزانة التجيبي:

أسسها العالم الفاضل أبو عبدالله محمد بن أحمد بن سعيد التجيبي الأندلسي نزيل فاس المتوفى سنة بعد الأربعين وخمسمائة للهجرة، وكانت ذات دواوين قيمة واعلاق كتب نفيسة[8]

5- خزانة السراج :

جمعها مسند فاس والمغرب أبو زكرياء يحيى بن أحمد النفزي الحميري المعروف بالسراج المتوفى سنة 803هـ، وكانت خزانة جامعة قلما يوجد في كتب المغرب كتاب ليس عليه خطه[9].

6-خزانة سقين:

وهذ الخزانة جمعها راوية المغرب الأقصى أبو زيد عبدالرحمن بن عل العاصمي السفياني القصري ثم الفاسي عرف بسقين، وكانت خزانته عامرة، فيها كثيرا من الدفاتر وأنفق أموالا كثيرة في نسخ كتبها[10]

 


[1] لحركة الفكرية على عهد الدولة السعدية محمد حجي: ج ص   – تاريخ المكتبات الإسلامية :ص86

[2] درة الحجال: ج1ص

[3] فهرس المنجور ص(51-52)

[4] –  الحركة الفكرية على على عهد الدولة السعدية:ج ص –دور الكتب في ماضي المغرب ص(97- 100) – تاريخ المكتبات الإسلامية ص(78- 79)  تاريخ خزائن الكتب بالمغرب ص110. بيوتات فاس الكبرى إسماعيل بن الأحمر ص10 – الذخيرة السنية في تاريخ الدولة المرينية,ص 47

[5] – دور الكتب في ماضي المغرب ص 97[5]

[6] – جذوة الإقتباس ج1 ص ص501[6]

[7] – دور الكتب في ماضي المغرب ص98- التكملة ج2ص 474- جدوة الإقتباس ج1ص 262[7]

[8] – دور الكتب في ماضي المغرب ص98- التكملة ج1ص451- جدوة الإقتباس ج1ص 2581

[9] – جدوة الإقتباس ج2ص 539.- نيل الإتهاج :أحمد بابا التنبكتي ج2ص335,دور الكتب في ماضي المغرب ص1012

[10] –  نيل الإبتهاج ج1ص177- فهرس الفهارس ج2ص334- دور الكتب في ماضي المغرب ص104

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق