مركز الدراسات القرآنية

ختم القرآن من أكبر مصحف في العالم في 13 ساعة في روسيا

 

تم ختم القرآن الكريم عن طريق التلاوة المستمرة لمدة 13 ساعة في أكبر مصحف بالعالم والموجود في مسجد “قول شريف” في مدينة “قازان”؛ عاصمة جمهورية “تتارستان” التابعة للاتحاد الروسي الفدرالي.
جاء ذلك خلال تنظيم مراسم احتفالية يوم 21 مايو بمناسبة اعتناق “بلغار الفولجا” الدين الإسلامي، وهم أجداد التتار الذين يعتبرون أول شعب تركي يدخل في الدين الإسلامي عام 922 م.
فقد قام 10 من حفظة القرآن الكريم بتلاوة القرآن على مدار 13 ساعة متواصلة، وحظي هذا الحدث باهتمام مسلمي “قازان”، كما وفد العديد من المسلمين من جميع أنحاء “روسيا” لمشاهدته.
بدأ مفتي “قازان” “محمود شرف الدينوف” بتلاوة سورة الفاتحة، ثم قام كل حافظ بتلاوة ثلاثة أجزاء حتى ختموا المصحف الشريف.
كان هذا المصحف قد دخل موسوعة “جينيس” للأرقام القياسية باعتباره أكبر مصحف في العالم، كما ضمته وزارة الثقافة الروسية لقائمة الميراث الثقافي الخاص بها لما يتمتع به من مميزات فنية فريدة.

تم ختم القرآن الكريم عن طريق التلاوة المستمرة لمدة 13 ساعة في أكبر مصحف بالعالم والموجود في مسجد “قول شريف” في مدينة “قازان”؛ عاصمة جمهورية “تتارستان” التابعة للاتحاد الروسي الفدرالي.

جاء ذلك خلال تنظيم مراسم احتفالية يوم 21 مايو بمناسبة اعتناق “بلغار الفولجا” الدين الإسلامي، وهم أجداد التتار الذين يعتبرون أول شعب تركي يدخل في الدين الإسلامي عام 922 م.

فقد قام 10 من حفظة القرآن الكريم بتلاوة القرآن على مدار 13 ساعة متواصلة، وحظي هذا الحدث باهتمام مسلمي “قازان”، كما وفد العديد من المسلمين من جميع أنحاء “روسيا” لمشاهدته.

بدأ مفتي “قازان” “محمود شرف الدينوف” بتلاوة سورة الفاتحة، ثم قام كل حافظ بتلاوة ثلاثة أجزاء حتى ختموا المصحف الشريف.

كان هذا المصحف قد دخل موسوعة “جينيس” للأرقام القياسية باعتباره أكبر مصحف في العالم، كما ضمته وزارة الثقافة الروسية لقائمة الميراث الثقافي الخاص بها لما يتمتع به من مميزات فنية فريدة.

                                                           عن شبكة الألوكة

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق