الرابطة المحمدية للعلماء

خادم الحرمين الشريفين يدشن أكبر توسعة للمسجد النبوي

دشن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز بداية الأسبوع الجاري، أكبر توسعة للحرم النبوي الشريف.

وسيُنفذ مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتوسعة الحرم النبوي الشريف على 3 مراحل، تتسع المرحلة الأولى منها لما يتجاوز 800 ألف مصل، كما سيتم في المرحلتين الثانية والثالثة توسعة الساحتين الشرقية والغربية للحرم، بحيث تستوعب 800 ألف مصل إضافيين.

وتعد هذه التوسعة مكملة للمشاريع الأخرى التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين بهدف التيسير على الحجاج والمعتمرين وزوار مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومنها على وجه الخصوص التوسعة الحالية للمسجد الحرام والمسعى وجسر الجمرات ومشروع إعمار مكة المكرمة وقطار الحرمين وبوابة مكة المكرمة “مطار الملك عبدالعزيز الدولي في جدة”.

وأمر خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز في وقت سابق بتنفيذ أكبر توسعة للمسجد النبوي الشريف، بحيث يتسع المسجد لنحو 1.6 مليون مصلٍّ جديد، على ثلاث مراحل.

وأعلن الدكتور إبراهيم بن عبد العزيز العساف، وزير المالية السعودي أن خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز أمر بتوسعة كبرى للحرم النبوي الشريف، امتدادًا لحرصه وجهوده في خدمة الإسلام والمسلمين، والتي كانت آخرها تنفيذ أكبر توسعة في تاريخ المسجد الحرام بمكة المكرمة، مشيرًا إلى أن هذه التوسعة تقدم خدمة جليلة لزوار الحرم النبوي.

وأوضح العساف أن “مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتوسعة الحرم النبوي الشريف” يتضمن ثلاث مراحل، تتسع المرحلة الأولى منها لما يتجاوز 800 ألف مصل، كما سيتم في المرحلتين الثانية والثالثة توسعة الساحتين الشرقية والغربية للحرم، بحيث تستوعب 800 ألف مصل إضافي.

وأكد أن هذه التوسعة تأتي تكملة لمشاريع خادم الحرمين الشريفين التي تهدف للتيسير على الحجاج والمعتمرين وزوار مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومنها على وجه الخصوص التوسعة الحالية للمسجد الحرام والمسعى وجسر الجمرات ومشروع إعمار مكة المكرمة وقطار الحرمين وبوابة مكة المكرمة “مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة”.

مفكرة الاسلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق