الرابطة المحمدية للعلماء

جامعة فاس تمنح جوائز التميز في البحث العلمي

يتم منحها على أساس تقويم أعمال ونتائج الوحدات البحثية من قبل خبراء داخليين وخارجيين

منحت جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس جوائزها للتميز في البحث العلمي، في شعب العلوم والتكنولوجيا، العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية ثم الآداب والعلوم الإنسانية.

وتم يوم الأربعاء 01 دجنبر 2010م تسليم الجوائز الثلاثة التي تبلغ قيمتها على التوالي 40 ألف درهم، 30 ألف درهم و20 ألف درهم لمسؤولي المؤسسات البحثية الفائزة.

ويتعلق الأمر بمحمد لعوان، بوطيب التاج وأحمد العلمي حمدان في الآداب والعلوم الإنسانية، ونور الدين توجكاني، وبنسالم الحنفي ومحمد لعرج في العلوم القانونية، الاقتصادية والاجتماعية ثم رشيد بنسليمان، ومحمد بلمليح ولحسن بنعبيدات في العلوم والتكنولوجيا.

وقال رئيس الجامعة السيد فارسي السرغيني إن منح هذه الجوائز يندرج في إطار تفعيل المخطط الاستعجالي الرامي إلى النهوض بالبحث العلمي وتشجيع انبثاق بنيات بحثية أكثر إنتاجية، مذكرا بأن الجامعة رصدت برسم 2010 ميزانية للبحث العلمي تبلغ 10 ملايين و120 ألف درهم.

وأوضح أن الاعتمادات المرصودة لمختبرات البحث برسم الفترة 2005-2009 ولجوائز التميز يتم منحها على أساس تقويم أعمال ونتائج الوحدات البحثية من قبل خبراء داخليين وخارجيين.

وخلص السيد فارسي السرغيني إلى أن جامعة سيدي محمد بن عبد الله تختزن مؤهلات بشرية ومادية هامة من شأنها تمكينها من حجز موقع طلائعي في مجال البحث العلمي ضمن قائمة الجامعات المغربية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق