الرابطة المحمدية للعلماء

جائزة الشيخ زايد تعلن الكتب المرشحة للقائمة القصيرة

 

أعلنت “جائزة الشيخ زايد للكتاب” أخيرا، الكتب المرشحة للقائمة القصيرة في فرعي “التنمية وبناء الدولة” و”الفنون والدراسات النقدية”..وذلك بعد الاجتماع الأول للهيئة العلمية في الدورة السابعة للجائزة /2012 – 2013 / الذي تمت خلاله مراجعة تقارير المحكمين الخاصة بكل الفروع.
وقال الدكتور علي بن تميم أمين عام الجائزة، حسب ما أعلنته وكالة أنباء الإمارات، إن الهيئة العلمية اجتمعت خلال شهر فبراير الماضي بكامل أعضائها وراجعت التقارير الخاصة بترشيحات القائمة الطويلة وأجرت مقارنات علمية بين الكتب المرشحة في ضوء تقارير لجان التحكيم حتى توصلت إلى ترشيح ثلاث من المشاركات في فرع التنمية وبناء الدولة وثلاث مشاركات أخرى في فرع الفنون والدراسات النقدية.
وضمت القائمة القصيرة في فرع ” التنمية وبناء الدولة “كتاب الباحث السعودي الدكتور عبد العزيز محمد الدخيل ” التنمية الاقتصادية في المملكة العربية السعودية” الصادر عن دار الساقي في بيروت سنة 2012 وكتاب الباحثة اللبنانية الدكتورة إليزابيث سوزان كساب “الفكر العربي المعاصر..دراسة في النقد الثقافي المقارن “الصادر عن مركز دراسات الوحدة العربية في بيروت سنة 2012 إضافة إلى كتاب الباحث اللبناني الدكتور أنطوان زحلان “العلم والسيادة..التوقعات والإمكانات في البلدان العربية” الصادر عن مركز دراسات الوحدة العربية في بيروت سنة 2012.
أما القائمة القصيرة في فرع “الفنون والدراسات النقدية” فقد ضمت كتاب الباحث التونسي الدكتور أحمد أبو بكر الجوة “المطولة في الشعر العربي الحديث” الصادر عن مطبعة التسفير الفني وجامعة صفاقس في تونس سنة 2011 وكتاب الباحث العراقي المقيم في المملكة المتحدة الدكتور إبراهيم الحيدري “النقد بين الحداثة وما بعد الحداثة” الصادر عن دار الساقي في بيروت سنة 2012 وكتاب الباحث العراقي الدكتور عبد الله إبراهيم “التخيل التاريخي..السرد والإمبراطورية” الصادر عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت سنة 2011.
وكانت الجائزة تلقت خلال هذه الدورة ألفا و262 ترشيحا في كل فروعها وأعلنت ترشيح 45 مشاركة في القوائم الطويلة كافة والتي ضمت تسعة عناوين لفرع التنمية وبناء الدولة وعن ثمانية عناوين لفرع الفنون والدراسات النقدية.

أعلنت “جائزة الشيخ زايد للكتاب” أخيرا، الكتب المرشحة للقائمة القصيرة في فرعي “التنمية وبناء الدولة” و”الفنون والدراسات النقدية”..وذلك بعد الاجتماع الأول للهيئة العلمية في الدورة السابعة للجائزة /2012 – 2013 / الذي تمت خلاله مراجعة تقارير المحكمين الخاصة بكل الفروع.

وقال الدكتور علي بن تميم أمين عام الجائزة، حسب ما أعلنته وكالة أنباء الإمارات، إن الهيئة العلمية اجتمعت خلال شهر فبراير الماضي بكامل أعضائها وراجعت التقارير الخاصة بترشيحات القائمة الطويلة وأجرت مقارنات علمية بين الكتب المرشحة في ضوء تقارير لجان التحكيم حتى توصلت إلى ترشيح ثلاث من المشاركات في فرع التنمية وبناء الدولة وثلاث مشاركات أخرى في فرع الفنون والدراسات النقدية.

وضمت القائمة القصيرة في فرع ” التنمية وبناء الدولة “كتاب الباحث السعودي الدكتور عبد العزيز محمد الدخيل ” التنمية الاقتصادية في المملكة العربية السعودية” الصادر عن دار الساقي في بيروت سنة 2012 وكتاب الباحثة اللبنانية الدكتورة إليزابيث سوزان كساب “الفكر العربي المعاصر..دراسة في النقد الثقافي المقارن “الصادر عن مركز دراسات الوحدة العربية في بيروت سنة 2012 إضافة إلى كتاب الباحث اللبناني الدكتور أنطوان زحلان “العلم والسيادة..التوقعات والإمكانات في البلدان العربية” الصادر عن مركز دراسات الوحدة العربية في بيروت سنة 2012.

أما القائمة القصيرة في فرع “الفنون والدراسات النقدية” فقد ضمت كتاب الباحث التونسي الدكتور أحمد أبو بكر الجوة “المطولة في الشعر العربي الحديث” الصادر عن مطبعة التسفير الفني وجامعة صفاقس في تونس سنة 2011 وكتاب الباحث العراقي المقيم في المملكة المتحدة الدكتور إبراهيم الحيدري “النقد بين الحداثة وما بعد الحداثة” الصادر عن دار الساقي في بيروت سنة 2012 وكتاب الباحث العراقي الدكتور عبد الله إبراهيم “التخيل التاريخي..السرد والإمبراطورية” الصادر عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت سنة 2011.

وكانت الجائزة تلقت خلال هذه الدورة ألفا و262 ترشيحا في كل فروعها وأعلنت ترشيح 45 مشاركة في القوائم الطويلة كافة والتي ضمت تسعة عناوين لفرع التنمية وبناء الدولة وعن ثمانية عناوين لفرع الفنون والدراسات النقدية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق