الرابطة المحمدية للعلماء

توسعة الحرم المكي ستمكن من تأدية مناسك الحج بيسر وسهولة

ذكر تقرير نشرته صحيفة الرياض أخيرا، أن آثار التوسعات العملاقة لساحات المسجد الحرام في مكة المكرمة تتجلى معالمها بوضوح، إذ سيتيح للحجاج والمعتمرين والمصلين رؤية معالم المسجد من مسافات بعيدة من جهة طريق الغزة الرابط للمشاعر المقدسة، ومن جهة طريق جبل الكعبة.

وقال يوسف الأحمدي، المطور العقاري، إن التوسعة توفر حلولا سليمة لملف الاكتظاظ وحركة السير والتنقل بين المشاعر والحرم المكي خاصة في ذروة المواسم الدينية، كما أن لها أبعاد واسعة في تطوير طراز العمران حول الحرم المكي وتحقق آثارا أمنية واجتماعية واقتصادية مثمرة فضلاً عن استيعاب مزيد من الكثافة البشرية لتحقيق حلم أبناء العالم الإسلامي في أداء مناسك الحج والعمرة بيسر وسهولة خلال نصف القرن القادم.

وستوفر هذه التوسعة الجديدة، حلولا ناجعة للنقل العام، وفرصا استثمارية طويلة المدى بحيث تكون جميع المشاعر داخل منطقة التطوير ومربوطة بشبكة من الطرق وممرات للمشاة التي كانت تشكل أحد العوائق ومسببات الاكتظاظ واختناق حركة السير في المساحة المحيطة بالحرم.

صحيفة الرياض الإلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق