الرابطة المحمدية للعلماء

تنظيم ورشة عمل بالأمم المتحدة حول مكافحة الإرهاب

شاركت منظمة التعاون الإسلامي، في إطار تعاونها المتواصل مع الأمم المتحدة في مجال مكافحة الإرهاب والقضاء على التطرف والتحريض على العنف، في ورشة عمل عُقدت يومي 1 و2 أكتوبر الجاري في إسطنبول، حول “مكافحة التطرف العنيف في منطقة جنوب شرق أوروبا”، وذلك بمشاركة ممثلين عن وكالات إنفاذ القانون، والدول المراقبة والشريكة، والمنظمات والأجهزة الدولية والإقليمية وشبه الإقليمية.

وتمحورت المناقشات خلال ورشة العمل حول ضرورة رفع مستوى الوعي في أوساط مختلف الأطراف المعنية بظاهرتي الإرهاب والتطرف، وكذا المجتمعات المحلية في منطقة جنوب شرق أوروبا، بأن الإرهاب لا دين ولا عقيدة ولا أيديولوجية له.

كما أكد المشاركون في ورشة العمل على ضرورة انتهاج مقاربةٍ مجتمعيةٍ شموليةٍ وعدم الاقتصار على مقاربةٍ تستند فقط إلى إنفاذ القانون، باعتبار أن مثل هذه المقاربة تشكل شرطا لضمان فعالية الجهود الرامية إلى اجتثات نزعة التطرف ومكافحة الإرهاب.

كما سلط المشاركون في ورشة العمل، الضوء على الحاجة إلى تعزيز التعاون الدولي والإقليمي في إطار مكافحة الإرهاب والتحريض على التطرف العنيف، فضلا عن تعزيز دور مؤسسات المجتمع المدني في ترسيخ مبادئ التسامح والحوار والتكامل الاجتماعي.

منظمة التعاون الإسلامي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق