الرابطة المحمدية للعلماء

تقديم المراحل الكبرى لمشروع تسجيل الدارالبيضاء ضمن قائمة اليونسكو

يعقد وزير الثقافة ورئيس جمعية “ذاكرة البيضاء” اليوم الجمعة بمقر ولاية الدارالبيضاء الكبرى، ندوة صحفية، من أجل تقديم المراحل الكبرى لمشروع تسجيل مدينة الدارالبيضاء ضمن قائمة اليونسكو للتراث العالمي ولحضور مراسيم التوقيع على الاتفاقية المشتركة للتعاون بين الوزارة والجمعية.

وسيتم انطلاقا من هذه الندوة، وفقا لما جاء في الموقع الرسمي لوزارة الثقافة، إنشاء لجنة للتتبع والمرافقة من أجل الدعم المؤسساتي لهذا المشروع، مكونة من ممثلين لولاية الدارالبيضاء الكبرى، ووزارة الثقافة، ووزارة السكنى وسياسة المدينة، ووزارة التعمير وإعداد التراب الوطني، والوكالة الحضرية للدارالبيضاء، ومدينة الدارالبيضاء والمجتمع المدني.

وتأتي هذا الندوة، اعترافا بمجهودات جمعية “ذاكرة البيضاء”، التي تعمل في مجال حفظ تراث القرن العشرين، وحرصا على الحفاظ على الإرث الثقافي والمعماري الوطني.

وكان مركز التراث العالمي لمنظمة اليونسكو قد سجل أخيرا مدينة الدارالبيضاء ضمن القائمة المؤقتة للتراث العالمي.

ويتميز التراث الثقافي والتاريخي للدارالبيضاء بغناه وتنوعه الكبير، فهو موقع استقرار بشري قديم جدا، عرف إعادة تشييد المدينة العتيقة في القرن الثامن عشر إلى جانب تشييد المدينة تقريبا بالأكمل في أقل من مئة سنة.  

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق