الرابطة المحمدية للعلماء

تطوان تحتضن المؤتمر الدولي للإعجاز العلمي للقرآن الكريم والسنة النبوية

تحتضن مدينة تطوان، يومي 12 و13 أبريل القادم، الدورة الخامسة للمؤتمر الدولي للإعجاز العلمي للقرآن الكريم والسنة النبوية، تحت شعار “المعاملات المالية والمصرفية الإسلامية بين الواقع والآفاق”.

وتشرف على تنظيم هذه التظاهرة العلمية الدولية هيئة الإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة لشمال المغرب، والكلية متعددة التخصصات التابعة لجامعة عبد المالك السعدي، بتعاون مع مجموعة من الهيئات والمؤسسات العلمية الوطنية والدولية، وبمشاركة عدد من العلماء والمفكرين والمتخصصين في إعجاز القرآن الكريم والسنة النبوية، وخبراء في المجال الاقتصادي، وخبراء المعاملات المالية الإسلامية على الصعيد الوطني والدولي.

وتناقش هذه الدورة عدة محاور من بينها “دور الأبناك التشاركية في النهوض بالاقتصاد”، و”التجربة التشاركية المرتقبة بالمغرب انطلاقا من نصوص القانون الجديد” و”الانفتاح على التجارب المقارنة” و”القيم الأخلاقية في العلاقات الدولية”، و”دور الإعلام في تصحيح الصور النمطية عن الإسلام والمسلمين”، و”دور التشريع الإسلامي في مواجهة الأزمات المالية والاقتصادية”.

كما ستنكب هذه الدورة على تقديم مشروع يتعلق بالتأليف الجماعي للدراسات التعليمية في ميدان المالية الإسلامية، وتقديم نماذج التحقيق الشرعي في المعاملات المالية وإمكانية توحيدها على المستوى العالمي، بالإضافة إلى تحديد أولويات البحوث في مجال الاقتصاد والتمويل الإسلامي.
 
وأكد منظمو هذا اللقاء على راهنية موضوع التظاهرة لكونه يلامس جوانب مهمة من الاقتصاد الإسلامي، والنظرة الاقتصادية الإسلامية لمواجهة تداعيات الأزمة المالية العالمية وهشاشة النظام المالي العالمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق