الرابطة المحمدية للعلماء

تسليم هبة يابانية بالدارالبيضاء تصل قيمتها إلى حوالي 30 مليون درهم

جرى٬ أمس الأربعاء، بالدارالبيضاء٬ تسليم هبة يابانية مكونة من معدات تصل قيمتها إلى حوالي 30 مليون درهم٬ لفائدة قطاعات التجهيز والصحة والفلاحة.

وتشمل هذه المعدات تجهيزات تتعلق بصيانة البنية التحتية الطرقية٬ و84 كرسيا متحركا لفائدة الأشخاص ذوي الحركات المحدودة٬ وجهازا للصور الرقمية لمحاربة سرطان الثدي وجهازا لمكافحة التلوث.

وذكر وزير التجهيز والنقل، عزيز رباح٬ في تصريح صحفي٬ أن هذه الهبة تندرج في إطار علاقات الصداقة والتعاون القائمة بين المغرب واليابان٬ خاصة في مجال النقل٬ لدعم قدرات البنية التحتية في المناطق المعزولة.

وأضاف أن هذا التعاون الموسع٬ الذي يعكس الشراكة الجيدة بين البلدين٬ يهم، أيضا، التكوين والمساعدة التقنية٬ إضافة إلى التكوين في البلدان الإفريقية في إطار تعاون ثلاثي٬ مشيرا إلى أن هذا التعاون سيعرف مزيدا من المشاريع في المستقبل القريب.

وأكد سفير اليابان المعتمد بالرباط، توشينوري ياناجيا٬ خلال هذا الحفل٬ أن هذا التمويل في شكل هبة يهم جانب منه التنمية الاقتصادية بالمغرب٬ وتعزيز قدرات التدخل ضد الفيضانات٬ وفتح ممرات وطرقات لفك العزلة بالمناطق المتضررة، من خلال 10 آليات جديدة للصيانة الطرقية، وأضاف أن هذه الهبة ستساهم، أيضا، في تحسين الصحة العمومية من خلال تمكين مستشفى الأطفال بالرباط من جهاز لفائدة صحة المرأة٬ وحوالي 48 كرسيا متحركا للمعاقين المعوزين بعدة مناطق بالمغرب٬ مشيرا إلى أنه لمحاربة التلوث٬ سيجري تمكين معهد الزراعة والبيطرة بأكادير من جهاز لتحليل المواد الملوثة.

وتجدر الإشارة إلى أن التعاون المالي الياباني لفائدة المغرب بلغ منذ 1979 ما مجموعه 3 ملايير درهم تقريبا.

(و.م.ع)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق