الرابطة المحمدية للعلماء

تجدد الاعتداءات على مسلمي الروهينجيا

شهدت مدينة “مونجداو”، الواقعة شمال ولاية “أركان” الميانمارية أخيرا، وقوع اعتداءات من رجال الأمن على الفلاحين المسلمين، مما أدى لتجدد الاشتباكات بين الجانبين بعد أن قام رجال الشرطة بمنع المسلمين من الاحتطاب، فأعقب ذلك مشادة تجمع على إثرها القرويون المسلمون؛ مما دفع رجال حماية الغابات الحكوميين لطلب مزيد من الدعم الشرطي.

وقد أطلقت الشرطة النيران على المسلمين المتجمهرين، مما أصاب العديد وأسقط قتيلا على الأقل، ويأتي هذا في ظل تشديد الدولة للحالة الأمنية بالمنطقة للحيلولة دون اندلاع العنف المتجدد بين البوذيين والمسلمين، كما أن قوات الجيش أرسلت عددا من القوات الإضافية للتعامل مع حالة التوتر، حيث تنتشر نحو 7 كتائب من الجيش في المنطقة.

المختصر للأخبار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق