الرابطة المحمدية للعلماء

تأكيدات إحصائية بازدياد عدد المساجد في أمريكا

أكدت دراسة أمريكية حديثة قدمها عدد من الباحثين، ازدياد عدد المساجد في الولايات المتحدة ازديادا لافتا خلال العقد الماضي على رغم الاحتجاجات التي استهدفت دور العبادة الإسلامية بعد هجمات 11 سبتمبر 2001.

وعلى ذمة ما جاء في التقرير المعني، فإن المسح الإحصائي الذي قدمه الباحثون يشير إلى أن هناك 2106 مراكز إسلامية في مقابل 1209 مراكز في عام 2000 و962 مركزاً فقط في عام 1994، وأنه بني ربع عدد تلك المراكز خلال الفترة بين العام 2000 و2011، وهي فترة خضعت فيها الأقلية المسلمة إلى تدقيق شديد من مسئولي الحكومة. وعلى الرغم من تركز المساجد في المدن، إلا أن عددها في الضواحي والأرياف قفز من 16% في عام 2000 إلى 28% في عام 2011، وعلى رغم أن أكبر عدد من المساجد كان يتركز في شمال شرقي الولايات المتحدة، فإن المراكز الإسلامية أصبحت أكثر حالياً في الجنوب والغرب، فيما احتفظت ولاية نيويورك بلقب المدينة الأمريكية الأكثر مساجدَ 257 مسجدا، يليها كاليفورنيا 246 مسجداً، ثم تكساس 166 مسجداً، وفلوريدا 118 مسجدا.

كما توقفت الدراسة عند واقع الجاليات المسلمة الأكبر حضورا، وهي الجالية القادمة من جنوب آسيا، إذ تشكل نحو ثلث مرتادي المساجد، يليهم العرب والأمريكيون الأفارقة الذين يمثلون ربع عدد مرتادي دور العبادة.

سعيد العبدلاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق