الرابطة المحمدية للعلماء

بعض علامات حب التضحية تظهر مبكرا عند الأطفال

أظهرت دراسة حديثة أن علامات حب التضحية قد تظهر مبكرا عند الأطفال في عمر 15 شهرا، الأمر الذي يثير سؤال حول كيفية اكتسابهم هذه الصفة سواء من خلال جينات طبيعية أو من خلال مشاهدتهم لسلوك البالغين.

وفي تجربة عملية، أظهر الأطفال بعض الدهشة عند مشاهدة الكبار يتعاملون بشكل غير منصف مع الآخرين، وهو ما يثبت أن البشر يكتسبون هذه الخصائص في سن مبكرة جدا عكس المعتقد، كما بينت الدراسة علاقة بين توقعاتهم الاجتماعية وبين سلوكهم.

وتم الاختبار بتحليل ردود أفعال الأطفال الرضع عند مشاهدة أفلام لشخصين تم إعطاء كل واحد منهم سلطانية بسكوت وإبريق حليب، وأظهر الصغار اهتمام أكبر بالمواقف التي تفاجئهم حيث ركزوا بشكل أكبر على الأشخاص الذين تم إعطاؤهم مقدار غير متساوي من الطعام.

وقالت أستاذة علم النفس المساعدة بجامعة واشنطن وكاتبة الدراسة “جسيكا سومرفيل” “لقد توقع الصغار مقدارا متساويا وتوزيعا عادلا للطعام ودهشوا لرؤية شخص يتم إعطاؤه كميات أكبر من البسكويت والحليب عن الآخر”، وأضافت “هذه النتائج توضح أيضا الصلة بين العدالة والتضحية عند الصغار، فهؤلاء الأطفال الذين أظهروا حساسية تجاه التوزيع العادل للطعام كانوا أيضا أكثر استعدادا لمشاركة الآخرين ألعابهم”.

وتم ذلك من خلال تجربة أخرى حيث تم إعطاء كل طفل لعبتين وتم اختبارهم لمعرفة ما إذا كانوا سيشاركون الآخرين لعبتهم المفضلة أو الأقل تفضيلا أو لا شيء على الإطلاق.

وقالت الباحثة إن الأطفال المحبين للتضحية هم من أظهروا حساسية ضد عدم العدالة في توزيع الطعام، وعلى العكس الأطفال الذين يتصفون بالأنانية أظهروا تفهما لوجود اختلافات فردية من شخص لآخر قد تستلزم عدم عدالة التوزيع، وأفادت بأنه “من المحتمل أن هؤلاء الأطفال اكتسبوا هذه الخصائص من خلال ملاحظتهم سلوكيات الأشخاص البالغين من حولهم”.

عبد الرحمان الأشعاري

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبعد ,ان ظروف البيت الذي يعيش فيه الطفل لها اثار بينة على سلوك الاطفال وشخصياتهم وعلى العموماشكر صاحب المقال وقد سبق لي ان اعددت مقالا في موضوع دور الديقراطية في البيت في في تخريج الاطفال النشطين المخططين واذا كانت هناك رغبة في هذا الموضوع فانا مستعد لنشره (عبد الغني حاصل على دبلوم الدراسات العليا المتخصصة في علوم التربية وبصدد اعداد الدكتورة في علوم التربية والسلام

  2. السلام عليكم ورحمة الله وبعد ,ان ظروف البيت الذي يعيش فيه الطفل لها اثار بينة على سلوك الاطفال وشخصياتهم وعلى العموماشكر صاحب المقال وقد سبق لي ان اعددت مقالا في موضوع دور الديقراطية في البيت في في تخريج الاطفال النشطين المخططين واذا كانت هناك رغبة في هذا الموضوع فانا مستعد لنشره (عبد الغني حاصل على دبلوم الدراسات العليا المتخصصة في علوم التربية وبصدد اعداد الدكتورة في علوم التربية والسلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق