الرابطة المحمدية للعلماء

بدء أعمال المؤتمر الثالث لحرية التعبير على الإنترنت بتونس بحضور 30 دولة

أفتتح المنجي مرزوق وزير تكنولوجيا المعلومات والاتصال في الحكومة التونسية المؤقتة يوم الإثنين بالعاصمة التونسية أعمال المؤتمر الثالث لحرية التعبير على الأنترنت بمشاركة 30 دولة عربية وأجنبية.

و أكد مرزوق في كلمة له على تعزيز حرية التعبير على الإنترنت والقطع مع كل أشكال ممارسات النظام السابق القائمة على الحجب والاعتراض والقمع.

وأشار إلى أن بلاده شرعت في وضع نموذج الحوكمة الانترنت لحماية الخصوصية ومجابهة الهجمات وذلك من خلال اللجنة التي وضعتها الوزارة.

وتابع قائلا : إن “هدفنا من اللجنة التي تكونت داخل الوزارة للاهتمام بمجال الانترنت هو الممارسات التي تستهدف الحريات الشخصية على الانترنت والالتزام بالمعاهدات الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان وبمكافحة الجرائم المتعلقة بمجال الاتصال”.

ومن جانبه دعا وزير الخارجية الهولندي فرانس تيمرمان الحكومات في مختلف دول العالم إلى تقديم دعمها بكل الطرق لإيجاد حلول جديدة لحماية المدونين وكذلك حماية مستعملي الإنترنت.

واعتبر أن دعم الانترنت “سيساهم في التنمية الاقتصادية وضمان المزيد من الشفافية”، على حد تعبيره، لافتا في نفس الوقت إلى أنه تم إطلاق مشروع لمواجهة الرقابة على الانترنت.

يذكر أن المؤتمر الثالث لحرية التعبير على الانترنت تنظمه كتلة الدول الداعمة لحرية التعبير على الانترنت التي تأسست في ديسمبر 2011، والتي انضمت إليها تونس في سبتمبر 2012 لتكون بذلك أول دولة عربية تنضم إلى هذه الكتلة.

ويشارك في هذا المؤتمر ممثلو الدول الأعضاء في كتلة دعم حرية التعبير على الانترنت وعدد من الدول بصفة مراقب إلى جانب الجامعيين ومستعملي الانترنت والمدونين والقراصنة والمهنيين بقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق