الرابطة المحمدية للعلماء

اليونسيف توصي بوضع حد للأمراض المسببة لوفيات الأطفال

أكدت منظمة اليونيسيف في تقرير نشرته أخيراً وكالة رويتر للأنباء، على ضرورة تركيز الجهود للسيطرة على مرض الإسهال والالتهاب الرئوي المسؤول عن وفاة ما يقرب من 2 مليون طفل في دول العالم الفقير كل سنة.  

ويشير التقرير أن هذين المرضين هما أكبر أسباب الأوبئة في الدول الفقيرة، خاصة في دول جنوب الصحراء الإفريقية ودول جنوب آسيا، كما أن استعمال وسائل كالرضاعة الطبيعية المحضة لفترة الستة أشهر الأولى من حياة الوليد من شأنه التقليل في حالات وفيات الأطفال من جميع الأسباب الصحية بما يقرب من 13% في 75 دولة بحلول سنة 2015.

ويرى المراقبون أن تحسين الخدمات والمرافق الحيوية مع توفير تغذية مناسبة والحث على غسل اليدين باستمرار بالصابون وتوفير مياه صالحة للشرب وشبكة صرف صحي وسيلة تحمي الأطفال من أمراض التهاب الرئة والإسهال وهي الخدمات التي تغيب عن معظم تلك المناطق الفقيرة.

عن وكالة رويتر للأنباء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق