الرابطة المحمدية للعلماء

اليونسكو تأسف لتدمير أسواق حلب القديمة

أعربت المنظمة العالمية للثقافة والعلوم (اليونسكو) عن أسفها حيال الأضرار الجسيمة التي لحقت بأسواق مدينة حلب السورية القديمة المدرجة في قائمة التراث العالمي جراء حريق نشب نهاية الأسبوع الماضي إثر القتال الدائر في المدينة.

ودعت مديرة المنظمة إيرينا بوكوفا، في بيان لها، جميع الأطراف في سوريا بالالتزامات التي تقع على عاتق سوريا الموقعة على اتفاقية لاهاي لسنة 1954 بشأن حماية الممتلكات الثقافية في حالة نزاع مسلح.

ووصفت الأخبار الواردة من مدينة حلب بأنها مؤلمة للغاية، مشيرة إلى أن معاناة السكان بسبب الوضع الراهن قد بلغت أقصى حدودها.

وأكدت في بيانها استعداد اليونسكو لتوفير كل ما يملكه من خبرات ودعم لصون مدينة حلب القديمة وجميع ممتلكات التراث الثقافي الاستثنائي لسوريا حالما تسمح الظروف الأمنية بذلك.

وقالت بوكوفا إنها تعتزم إيفاد فريق عمل لتقييم الوضع القائم وتوفير المساعدة الخاصة بحالات الطوارئ بهدف التخفيف من آثار هذه المأساة وتفادي المزيد من الأضرار.

وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق