الرابطة المحمدية للعلماء

النساء والتربية بحوض البحر الأبيض المتوسط

تقييم وضعية حقوق المرأة في التربية ببلدان حوض البحر الأبيض المتوسط

ينظم المعهد الأوروبي للبحر الأبيض المتوسط يومي سابع وثامن شتنبر الجاري بمدينة برشلونة ندوة دولية تحت عنوان: “النساء والتربية بحوض البحر الأبيض المتوسط”،  تخصص لتقييم وضعية حقوق المرأة في التربية ببلدان حوض البحر الأبيض المتوسط. وذلك بمشاركة خبراء وفاعلين سياسيين وممثلي الحركة الجمعوية من العديد من بلدان حوض البحر الأبيض المتوسط من بينها المغرب.

وسيبحث المشاركون في هذا اللقاء المنظم على مدى يومين التطور الذي شهده الحق في التربية في أبعاده القانونية والتحديات والعقبات التي تحول دون تعميم هذا الحق المعترف به عالميا، فضلا عن البحث عن السبل الكفيلة بضمان حق المرأة في التربية في المنطقة المتوسطية.

وحسب المنظمين فإن “التربية التي تشكل أفضل أداة لتطوير التحولات الاجتماعية تضطلع بدور أساسي في حكامة المجتمعات والوقاية من وقوع النزاعات”.

وبرمج المنظمون عددا من الندوات حول حق المرأة في التربية من الناحية القانونية والدستورية والتحديات المطروحة أمام تعميمه بالبلدان المتوسطية من خلال أربع ورشات ستخصص لتحديد الإشكاليات المرتبطة بإقرار حق المرأة في التربية، وذلك بغية صياغة توصيات تتوخى تعزيز هذا القانون في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق