الرابطة المحمدية للعلماء

الندوة الدولية لجمع وتدوين التاريخ الشفوي

قدم الباحث الموريتاني الشاب، مني ولد عبد القادر ولد بونعامة، مشاركة بعنوان التاريخ الشفوي الموريتاني “مقتضيات الفهم وعوائق التدوين” وذلك في الندوة الدولية لجمع وتدوين التاريخ الشفوي التي أقيمت أخيرا في الشارقة ضمن الندوات الثقافية بأيام الشارقة التراثية.

وأشار الباحث الموريتاني، إلى أن تدوين التاريخ الشفهي بشكل صحيح لعب دورا كبيرا في جمع عدد كبير من المخطوطات وإعداد قوائم وأدلة بأسماء كثير من المؤلفين ومجالاتهم، من خلال تجربة المعهد الموريتاني للبحث العلمي والدور الذي قام به في هذا المجال.

واعتبر أن الاعتماد على التاريخ الشفهي، ساعد كثيرا على نشر كثير من الأعمال وجمع وتدوين التاريخ الموريتاني، خاصة في الأوقات التاريخية الحديثة التي شهدت فيها موريتانيا كثيرا من الأحداث والوقائع.

وقد تم على هامش الندوة تكريم الباحث من طرف مدير إدارة التراث والشؤون الثقافية بدائرة الإعلام والثقافة بالشارقة والمنسق العام لأيام الشارقة التراثية.

بتصرف عن الأخبار الموريتانية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق