الرابطة المحمدية للعلماء

المغرب يفقد المسجد الأعظم بتارودانت

بانوراما المسجد الكبير بتارودانت

صورة بانورامية تفاعلية للمسجد الكبير بترودانت و هي شاهدة على تاريخ علمي وفكري وحضاري كبير ميز سوس والمغرب بشكل عام.

التقطت هذه الصور بعدسة د. جمال بامي مدير وحدة العلم والعمران بالرابطة المحمدية للعلماء شهر يونيو 2012، وبفقد هذه المعلمة الكبرى، يكون المغرب قد رزي في أحد المفاصل الكبرى لتاريخنا العلمي والإنساني.

والمأمول أن تتظافر الجهود من أجل إعادة بناء هذا الصرح بوسائل علمية وتقنية تحترم البناء الأصلي، وإننا نعتبر هذا العمل في الرابطة المحمدية للعلماء مساهمة في إبراز الملامح الأصلية للمسجد ومعماره وزخرفته.

ونقترح على القراء مقالات تعرف بتاريخ هذا المسجد العريق.

وللحديث بقية…

الحركة العلمية في الجامع الكبير بمدينة تارودانت خلال القرنيين 10 و11 الهجريين.

الخزائن العلمية بمدينة تارودانت وما إليها.

الجامع الأعظم بتارودانت قبل الفجعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق