الرابطة المحمدية للعلماء

المغرب يشارك في الدورة ال61 لمجلس المكتب الدولي للتربية

شارك المغرب في أشغال الدورة ال61 لمجلس المكتب الدولي للتربية التي انعقدت بجنيف مابين 24 و27 يناير الجاري إلى جانب 28 بلدا عضوا في المكتب ممثلين عن المجموعات الانتخابية الست المكونة من الدول الأعضاء في منظمة اليونسكو.

وأوضح بلاغ لوزارة التربية الوطنية أن هذه الدورة تميزت بعرض ودراسة ثم المصادقة على خطة رباعية مقترحة من المكتب, لتنفيذ تحويل هذه المؤسسة إلى “مركز تميز دولي في مجال المناهج الدراسية” تنفيذا للاستراتيجية التي اعتمدتها الجمعية العامة لليونسكو في دورتها ال36 في نونبر 2011.

وأضاف البلاغ أن هذه الخطة تقوم على ثلاث محاور أساسية, يهم المحور الأول إنتاج برامج وخدمات مجددة وذات جودة عالية تستجيب لحاجيات الدول الاعضاء في مجال المناهج الدراسية, ويهم المحور الثاني إرساء آليات فعالة تمكن من تقديم خدمات مركز تميز في المناهج الدراسية للدول الأعضاء في اليونسكو, فيما يسعى المحور الثالث إلى تقوية بنيات التدبير والحكامة الخاصة بالمكتب حتى يستجيب لمتطلبات مركز تميز دولي في مجال المناهج الدراسية.

ومثل المغرب في هذه الاشغال السيد فؤاد شفيقي مدير المناهج بوزارة التربية الوطنية والسيد أنس العلمي احميدان مستشار بالبعثة الدائمة للمغرب لدى الامم المتحدة بجنيف.

يذكر أن المغرب كان قد شارك خلال سنتي 2010 و2011 في مجموعة العمل المكونة من خبراء دوليين في مجال إعداد المناهج الدراسية على إعداد هذه الخطة قبل تقديمها للجمعية العامة لليونسكو للمصادقة عليها في الدورة ال36.

ومن المنتظر أن يمكن التحول الذي سيعرفه المكتب خلال السنوات الأربع المقبلة من توفير خدمات استشارة ودعم تقني وبرامج للرفع من القدرات موجهة للأطر القيادية في وزارات التربية بالدول الأعضاء في مجالات إعداد وتنفيذ وتقييم المناهج الدراسية.

يشار أيضا إلى أن المغرب انتخب عن المجموعة العربية سنة 2009 ويستمر في عضوية مجلس المكتب الدولي للتربية إلى حدود سنة 2013.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق