الرابطة المحمدية للعلماء

المغرب ضيف شرف الدورة الحالية لمعرض الرياض الدولي للكتاب

تنظم وزارة الثقافة والإعلام السعودية معرض الرياض الدولي للكتاب دورة 2013، والذي اتخذ له شعار(الحوار … ثقافة وسلوك)، باعتباره أحد أكبر الفعاليات الثقافية في المملكة العربية السعودية، والذي أصبح منبرا للحوار والتواصل بين المفكرين والكُتَّاب والجمهور، وفرصة لاقتناء الكتب، واجتلاء المعرفة، وتحصيل الثقافة، وتعزيز قيمة القراءة الحوارية، وبناء أسس الحوار الصحيحة بين المتحاورين أو بين المرء ونفسه أو بين الأفكار ذاتها، والتي يجدها المرء حينما يقرأ معلومة، أو يواجه حدثا معينًا، كما صرح بذلك أحد المشرفين على هذه التظاهرة الثقافية، والتي ستمتد على مدى العشرة أيام بمشاركة العديد من الدول وعلى رأسها المغرب، ضيف شرف الدورة الحالية.

وفي مداخلة وزير وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبد العزيز بن محيي الدين خوجة، عند افتتاح المعرض، صرح بأن معرض الرياض الدولي للكتاب أضحى رغم سنواته المعدودة من أهم معارض الكتب في العالم العربي، وذلك بفضل تنوع ندواته ونشاطاته الثقافية المصاحبة، وفي قاصديه الذين يعرفون له قدره وقيمته.

وعن مشاركة المغرب، ضيف شرف المعرض، تناول وزير الإعلام السعودي الحديث عن الثقافة بالمغرب في الثماني عقود الماضية، من خلال تطرقه إلى كتاب المغربي الراحل عبد الله كنون “النبوغ المغربي في الأدب العربي”، والذي أوضح في حديثه عنه أن ما حمل كنون على تأليف هذا الكتاب القيم، هو ما جاء في المقدمة، من تجاهل المشارقة لأدب إخوانهم المغاربة، حتى أصبح موسوعة مهمة لثقافة وأدب المغرب الأقصى، مؤكدا على أن هذا الكتاب، الذي انتشر في أنحاء العالم العربي، مثار إعجاب القراء العرب.

ويشار إلى أن عدد المشاركين في المعرض بلغ هذه السنة نحو 957 دار نشر وهيئة ومؤسسة حكومية وأهلية وخيرية، من بين ثلاثين دولة عربية وأوروبية انطبقت عليهم المعايير والشروط اللازمة، وتم تقديم ما يزيد عن 250 ألف عنوان ورقي، وأكثر من مليون ومائتي ألف عنوان إلكتروني.

فاطمة الزهراء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق