مركز الدراسات والبحوث في القضايا النسائية في الإسلامقراءة في كتاب

المرأة وربيع العرب

نادية الشرقاوي

 

 

 

صدر حديثا عن مركز القدس للدراسات السياسية عمان الأردن كتاب:”المرأة وربيع العرب”، وهو كتاب يتضمن أعمال المؤتمر الدولي “المرأة وربيع العرب” الذي نظمه هذا المركز السنة الماضية في أواخر شهر يناير وشارك فيه عدد هائل من القياديات والناشطات السياسيات والمختصات في قضايا المرأة الباحثين بالإضافة إلى عدد من الأكاديميين والسياسيين والخبراء، من 13 بلد عربي: المغرب، الجزائر، تونس، ليبيا، مصر، البحرين، اليمن، السعودية، الأردن، لبنان، فلسطين، العراق، سوريا.

وتركزت مداولات المؤتمر، حول عناوين ومحاور عدة هي:

 المحور الأول: واقع المرأة العربية ومشاركتها السياسية، قبل وفي إثناء وبعد ثورات الربيع العربي، والدور الذي اطلعت به الحركات النسائية، واستعراض عناصر قوتها وضعفها، ودراسة سبل تنشيطها وتفعيلها، وإمكانية قيام تحالفات وشبكات بين الحركات النسائية وقوى الإصلاح والتغيير المدنية على المستوى الوطني (في كل دولة) وعلى المستوى الإقليمي عابر للحدود.

المحور الثاني: المرأة في دساتير وتشريعات أنظمة ما بعد الربيع العربي، المكانة والدور، الحقوق والواجبات..هل المواطنة المتساوية مضمونة في دساتير هذه الدول، أو  في تشريعاتها..

المحور الثالث: المرأة في خطاب “جماعات الإخوان المسلمين”  هل ثمة “مساحات رمادية” في هذا الخطاب، وكيف يمكن تبديدها؟…، ما هو موقف جماعات الإخوان المسلمين من المواثيق والمعاهدات الدولية الخاصة بالحقوق السياسية والمدنية والاقتصادية والاجتماعية للنساء.

المحور الرابع: المرأة في خطاب “الحركات السلفية” أوجه القصور ومظاهر التهميش والاستلاب والاستعباد. ماهو موقف الحركات السلفية من المواثيق والمعاهدات الدولية الخاصة بالحقوق السياسية والمدنية والاقتصادية والاجتماعية للنساء.

المحور الخامس: الإسلام و”مواطنة” المرأة”،  هل ثمة في الإسلام ما يمنع “المواطنة المتساوية”، ويحول دون تمكين النساء من ممارسة كامل حقوقهن وواجباتهن، بما في ذلك حقها في المشاركة السياسية وتولي المناصب العامة.

 ويهدف المؤتمر إلى بناء ائتلاف إقليمي للناشطات السياسيات من مختلف التيارات، يعمل على تعزيز المشاركة السياسية للمرأة، وصون حقوقها ومحاربة الأفكار الشاذة التي تتعلق بمكانتها ودورها في دولنا ومجتمعاتنا، كما جاء في بيان صحفي لمركز القدس للدراسات.

وللإشارة فهذا المؤتمر عرف مشاركة دة. نادية الشرقاوي من الرابطة المحمدية للعلماء في النقاش العام الذي دار حول المحور الأول: “المرأة والمشاركة السياسية قبل الربيع العربي وبعده”.

 

 

نشر بتاريخ: 14 / 07 / 2015

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق